الامم المتحدة تحذر من تعرض حياة ملايين الأطفال باليمن للخطر
الإثنين 17 أكتوبر ,2022 الساعة: 03:07 مساءً
متابعة خاصة

حذرت مساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية "جويس مسويا" من تعرض حياة الملايين من الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية للخطر، بدون التزام مستمر من الجهات المانحة 
وشددت على ضرورة تكثيف المساعدة الإنسانية المنقذة للحياة والحماية في اليمن بهدف إنقاذ حياة الملايين من الأشخاص المستضعفين، ومعظمهم من النساء والأطفال. 

وقالت مسويا في ختام زيارة استغرقت تسعة أيام إلى اليمن، وفق بيان صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، الأحد، إن  حوالي 23.4 مليون شخص في اليمن – أي أكثر من ثلثي مجموع السكان - يحتاجون إلى مساعدات إنسانية، ويعاني 17 مليون شخص من انعدام الأمن الغذائي. 

وأضافت أن  معدلات سوء التغذية بين النساء والأطفال تعد من بين أعلى المعدلات في العالم. 

وأوضحت "يحتاج 1.3 مليون امرأة حامل أو مرضع و2.2 مليون طفل دون سن الخامسة إلى العلاج من سوء التغذية الحاد". 

وأكدت مسويا أن الهدنة التي رعتها الأمم المتحدة في نيسان/أبريل، أدت إلى انخفاض في عدد الضحايا المدنيين- بعد أكثر من سبع سنوات من الصراع- ومهدت الطريق لإمدادات الوقود لدخول البلاد. وقد دعت الأمم المتحدة إلى تجديد وتوسيع هذه الهدنة. 

وحذرت نائبة منسق الإغاثة في حالات الطوارئ من أن ملايين الأشخاص سيعانون من الجوع وستتعرض حياة الملايين من الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية للخطر، بدون التزام مستمر من الجهات المانحة 

وزارت "مسويا" عدن ومأرب وصنعاء والحديدة والتقت بالنازحين والمتضررين من النزاع الذين هم في حاجة ماسة إلى المساعدة الإنسانية، بالإضافة إلى المسؤولين اليمنيين والشركاء في مجال الإغاثة، وفقا لمكتب الامم المتحدة. 

وقالت: "لقد كان ملهما للغاية الوقوف على العمل الذي يقوم به المجتمع الإنساني هنا. أنا ممتنة للغاية لجميع العاملين في المجال الإنساني الذين يبذلون قصارى جهدهم لمساعدة النازحين والمجتمعات المضيفة." 

نزح حوالي 4.3 مليون شخص منذ تصاعد الصراع في اليمن في عام 2015. وقد ظل معظم الأشخاص الفارين من العنف نازحين لسنوات عديدة واضطر الكثير منهم إلى النزوح عدة مرات. 

وأكدت السيدة مسويا أن اليمن بحاجة ماسة إلى مزيد من الدعم لتحسين الوصول إلى الخدمات الأساسية ودعم اقتصادها المتدهور: 

منذ نيسان/أبريل، تسببت الأمطار الغزيرة والفيضانات في تهجير 160 ألف شخص إضافي من ديارهم في جميع أنحاء البلاد.



Create Account



Log In Your Account