عدن.. اختطاف شيخ قبلي وضابط في قوات الحماية الرئاسية
الثلاثاء 18 أكتوبر ,2022 الساعة: 04:01 مساءً
متابعة خاصة

قالت مصادر أمنية، إن مسلحين قبليين، اختطفوا، أمس الإثنين، شيخاً قبلياً وضابطاً في قوات الحماية الرئاسية ينتميان إلى محافظة تعز أثناء تواجدهما في العاصمة المؤقتة عدن. 

وأوضحت المصادر أن مسلحين من قبيلة الأغبره إحدى قبائل الصبيحة في محافظة لحج اختطفوا الشيخ "عبده محمد المخلافي" والرائد "وجدي فهد حمود" الضابط في قوات الحماية الرئاسية أثناء تواجدهما بالعاصمة المؤقتة عدن. 

وأضافت أن المسلحين اعترضوا، الشيخ المخلافي والرائد حمود وهو ضابط في قوات الحماية الرئاسية مع عدد من أفراد حراستهما، في وقت متأخر من مساء الإثنين، قبل أن ينقلانهما إلى جهة من المرجح أن تكون في إحدى مناطق مديرية "المضاربة" وفق المصادر دون تأكيد هذا بشكل دقيق. 

وينتمي المسلحون إلى مديرية المضاربة وهي إحدى مديريات منطقة الصبيحة، لكن المصادر قالت إنهم كانوا يرتدون زياً عسكرياً أثناء تنفيذ عملية الاختطاف. 

وتقول المصادر إن المسلحين نفذوا عملية الاختطاف في خطوة تأتي للضغط على قيادات السلطتين المحلية والأمنية والأجهزة القضائية في تعز لتسليم المتهمين الرئيسيين في حادثة مقتل الشيخ القبلي "ناصر السعفة الأغبري" وزوجته إثر اقتحام قاعة أفراح كانا يتواجدان فيها أثناء حفل زفاف أحد أبناء قبيلة الأغبري في وادي القاضي بمدينة تعز في الـ 5 من مارس 2019، وفق المصدر أونلاين. 

بحسب المصادر المحلية؛ فإن إدارة أمن محافظة تعز ألقت القبض على المتهمين في الحادثة، فيما كانت صدرت توجيهات من النيابة الجزائية في عدن بإحالة المتهمين للأجهزة القضائية، ولم يعرف ما إذا كان المتهمون ما يزالون في السجن أو أن إجراءات التحقيق تعثرت حتى الآن. 

ويطالب المسلحون ايضا بتسليم المتهمين في مقتل الجندي محمد علي الأغبري الذي قُتل في محافظة تعز في الأول من أكتوبر الماضي في واقعة قتل لم تكشف تفاصيلها حتى الآن.



Create Account



Log In Your Account