الجوف.. اتفاق بين قبائل بكيل ووساطة مدفوعة من رئيس الاركان بشأن الإفراج عن الشيخ "العكيمي" المحتجز في السعودية
الإثنين 31 أكتوبر ,2022 الساعة: 06:39 مساءً
خاص

كشفت مصادر مطلعة، عن أن وساطة قبلية مدفوعة من رئيس هيئة الاركان صغير بن عزيز، نجحت في إقناع قبائل بكيل في رفع مطارحها بمحافظة الجوف والمطالبة بالإفراج عن الشيخ أمين العكيمي المحافظة السابق للمحافظة. 

وتحتجز السعودية الشيخ العكيمي مند أكثر من عام، دون توضيح اسباب الاحتجاز. 

وقالت المصادر إن وساطة قبلية تضم الشيخ منصور الحنق والشيخ ذياب معيلي والشيخ صالح السنتيل، نجحت في إقناع قبائل بكيل برفع مطارحها في محافظة الجوف مقابل الافراج عن الشيخ العكيمي. 

ولم تذكر المصادر ما اذا كان رئيس الاركان الذي دفع بالوساطة القبلية للتدخل، قد تلقى ضوء اخضر من السلطات السعودية، أم أن ابن عزيز وعد بالتوسط لدى الأخيرة كمحاولة قد لا تكتب لها النجاح. 

وتحتجز السعودية الشيخ العكيمي، منذ عام، وهو احد اساليب الرياض التي اعتادت عليها لابعاد المسؤولين والقيادات اليمنية المؤثرة والمطالبة بتحرير البلاد من مليشيا الحوثي، عن المشهد وانهاء دورها في المقاومة. 

والعكيمي هو محافظ محافظة الجوف، وجرى، تعيين بديل له قبل أيام فقط. 

وقبل يومين، عقدت قبائل بكيل وقبائل يمنية أخرى، لقاءا موسعا، في منطقة الريان شرق الجوف للمطالبة بعودة اللواء الشيخ امين العكيمي. 

وطالبت القبائل بسرعة الإفراج عن الشيخ العكيمي مؤكدة وقوفها ومساندتها للمجلس الرئاسي وقيادة التحالف العربي الداعم للشرعية. 

القبائل شددة على ضرورة تقدير دور القبيلة اليمنية وتضحياتها في معركة استعادة الدولة واسقاط الانقلاب الحوثي المدعوم من إيران. 

وأشارت اللجنة المنظمة للقاء القبلي الموسع إلى استمرار مطارح دهم حتى يتم الاستجابة لمطالبها ورفع كامل القيود عن الشيخ العكيمي. 



Create Account



Log In Your Account