محافظ عدن يكرس فكرة الحدود الشطرية بتوقيعه اتفاقية بناء في جزيرة ميون التابعة لتعز ومحافظ الاخيرة يحتج ويتوعد بالتصعيد
الأربعاء 02 نوفمبر ,2022 الساعة: 08:10 مساءً
متابعة خاصة

أشعلت اتفاقية وقعها محافظ عدن احمد لملس لبناء مدينة سكنية في جزيرة ميون التابعة إداريًا لمحافظة تعز، غضب سلطة الاخيرة التي احتجت على الخطوة وتوعدت بالتصعيد، وفق مصادر محلية مسؤولة. 

وكان محافظ عدن أحمد حامد لملس قد وقع يوم الأحد الماضي، مع شيخ جزيرة ميون صالح الخرور اتفاقية لتنفيذ المرحلة الأولى من انشاء مدينة سكنية في جزيرة ميون بتمويل إماراتي، في خطوة اعتبرت أنها تكريس لفكرة الحدود الشطرية - حدود ما قبل الوحدة بين الشمال والجنوب - التي يعمل عليها المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا 

وقالت المصادر،. إن محافظ محافظة تعز نبيل شمسان احتج على خطوة محافظ عدن. 

وأوضحت أن شمسان بعث مذكرة احتجاج لنظيره في عدن، متعهد في الوقت ذاته بالتصعيد لمستويات عليا. 

تتبع جزيرة ميون إداريا مديرية ذباب التابعة لمحافظة تعز. 

وأكدت المصادر أن شمسان توعد بالتصعيد، وتحرير مخاطبات إلى الحكومة ومجلس القيادة الرئاسي لمطالبتهم بتوجيه لملس لإلغاء الإجراء فورا، وإعادة توقيع الاتفاقية عبره كطرف ممثل عن الموقع الجغرافي للجزيرة الواقعة غرب محافظة تعز. 

ويعمل المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا على تكريس فكرة الحدود الشطرية بين الشمال والجنوب متبنيا مشروع الانفصال، وهو المشروع المدعوم من الامارات. 



Create Account



Log In Your Account