هل تحدٍّ أم سخرية من الرياض وأبوظبي؟ ... الحوثيون ينظمون عرسا جماعيا على سفينة روابي الاماراتية
الثلاثاء 08 نوفمبر ,2022 الساعة: 04:55 مساءً
خاص

نظمت ميليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الثلاثاء، عرساً جماعياً على متن سفينة روابي الاماراتية التي أعلنت اختطافها مطلع العام الجاري قبالة سواحل الحديدة، غربي البلاد. 

وحسب وسائل إعلام حوثية، فإن الجماعة نظمت العرس الجماعي الثالث في مدينة الحديدة لعدد 540 عريساً وعروساً في الحديدة. 

وأوضحت المصادر أن العرس أقيم على متن سفينة روابي الإماراتية العسكرية التي تم اختطافها من قبالة سواحل اليمن مطلع العام 2022.

وتعمد الحوثيون إقامة العرس في السفينة، بهدف ارسال رسالة لانصارهم، مفادها أن قوتهم باتت أقوى والدليل مسرح العرس الجماعي، وفي الوقت ذاته، تعزيز تثقة العرسان بالجماعة قبل تجنيدهم للقتال كما تفعل عقب كل عرس جماعي تقيمه. 
وفي يناير الماضي، أعلن المتحدث باسم قوات التحالف العربي، العميد الركن تركي المالكي، أعلن أن "مليشيا الحوثي اختطفت سفينة الشحن "روابي" قبالة ميناء الحديدة"، لافتا إلى أن "السفينة المختطفة ترفع علم دولة الإمارات 

وأكد المتحدث باسم التحالف أنه يجب على الحوثيين إخلاء سبيل السفينة "روابي" من ميناء الصليف وبكامل حمولتها ذات الطابع الإنساني غير القتالي. 

لكن الحوثيين نفوا أن تكون السفينة ذات طابع انساني، وبثوا مقاطع مصورة للسفينة وهي تحمل أسلحة ومعدات وعربات عسكرية. 

الكثير من المراقبين، حينها، أيدوا الرواية الحوثية، لكنهم أكدوا أن السفينة لم تحتظفها الجماعة الحوثية بل سلمت لهم من قبل الامارات في إطار التخادم بين الطرفين. 

ويظهر التخادم الحوثي الاماراتي في كثير من الوقائع، بينها تهريب الاسلحة والطائرات المسيرة للجماعة، عبر القوات الموالية لابوظبي، وآخرها، شحنة طائرات مسيرة ضبطت قبل أيام، في ميناء عدن، وقبلها شحنة مماثلة ضبطت في شبوة قبل أسبوعين من سيطرة القوات الموالية للامارات على المحافظة، وذلك في اغسطس الماضي. 



Create Account



Log In Your Account