الحوثيون يعدمون ابن شقيق أمين عام حزب الرشاد بعد سنوات من اختطافه
الأحد 13 نوفمبر ,2022 الساعة: 08:47 مساءً
خاص

أقدمت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، على إعدام ابن شقيق أمين عام حزب الرشاد السلفي بمحافظة البيضاء، وسط البلاد، بعد نحو اربع سنوات من اختطافه. 

وقال أمين عام حزب الرشاد (السلفي)، عبدالوهاب الحميقاني، في منشور على صفحته بالفيسبوك، إن مليشيا الحوثي أعدمت ابن أخيه محمد عبدالرحمن الحميقاني بعد أربع سنوات من خطفه.

وأكد الحميقاني أن ابن اخيه تعرض للتعذيب طيلة سنوات اختطافه الاربع. 

وقال الحميقاني إن المليشيا "أضافت جريمة إنسانية إلى سجل جرائم غدرها وقبحها ضد أحرار اليمن". 

وتعهد أمين حزب الرشاد، بالاقتصاص لـ"دماء هؤلاء الشهداء"، من المليشيا الحوثية، مؤكدا أن تلك الدماء "لن تذهب هدرا ولن يبقى المجرم آمنا يرتع في جرائمه
فالدم المظلوم منصور ولو بعد حين".     

تأتي هذه الجريمة، بعد أيام من اعدام المليشيا اربعة أسرى، يتبعون القوات الحكومية بعد خطفهم أثناء تواجدهم بمدينة دمت في ذات المحافظة. 

وتؤكد تقارير حقوقية بأن المئات من الأسرى والمختطفين أعدموا أو قتلوا تحت التعذيب في سجون المليشيا الحوثية. 



Create Account



Log In Your Account