الغذاء العالمي : تدهور الأمن الغذائي بمناطق الحوثيين أعلى بكثير من مناطق الحكومة
الخميس 24 نوفمبر ,2022 الساعة: 06:57 مساءً
متابعة خاصة

أكد برنامج الغذاء العالمي، أن مستويات انعدام الأمن الغذائي في اليمن، لايزال مرتفع جداً، وأن التدهور في الأمن الغذائي بمناطق الحوثيين أعلى بكثير من مناطق الحكومة. 

وقال البرنامج في آخر تحديث له، إن نصف العائلات لم تتمكن من تلبية الحد الأدنى من احتياجاتها الغذائية الضرورية، خلال شهر أكتوبر الماضي. 

وأوضح أن "نسبة 55% من العائلات المشمولة بالدراسة في مناطق سيطرة الحكومة المعترف بها (IRG)، و47% في مناطق سيطرة الحوثيين (SBA)، لم تتمكن من الوصول إلى ما يكفي من الغذاء لتلبية الحد الأدنى من احتياجاتها الاستهلاكية من الغذاء". 

ووفق البرنامج فإن مستوى التدهور السنوي في الأمن الغذائي في مناطق سيطرة الحوثيين أعلى بكثير مما هو موجود في مناطق سيطرة الحكومة، ففي حين بلغ التدهور في مناطق الأولى نسبة 21%، لم يتجاوز في الثانية نسبة 10%. 

وقال البرنامج تكلفة الحد الأدنى لسلة الغذاء (MFB) في أكتوبر شهدت انخفاضاً طفيفاً عن الشهر السابق بنسبة 2% في مناطق سيطرة الحكومة، وبنسبة 5% في مناطق سيطرة الحوثيين. 

وأضاف "كان الدافع الرئيسي وراء ذلك هو انخفاض أسعار الوقود المحلية، وانخفاض رسوم الموانئ في عدن وتأثير السلطات على الموردين". 

وأردف البرنامج، أنه وبرغم الانخفاض الطفيف في أسعار الغذاء خلال شهر أكتوبر، إلا أن الوصول الاقتصادي لليمنيين إلى الغذاء لايزال مقيداً، بسبب أن تكلفة السلة الغذائية القياسية لاتزال أعلى بنسبة 21% في مناطق الحكومة، و18% في مناطق الحوثيين، مقارنة بما كانت عليه العام الماضي 2021 

وتشير تقديرات حديثة للأمم المتحدة، أن 23 مليون شخص 80٪ من اجمالي السكان، بحاجة لشكل من اشكال المساعدة، نتيجة الحرب التي اشعلها انقلاب مليشيا الحوثي على السلطة في سبتمبر 2014. 






Create Account



Log In Your Account