أبين.. تجدد المعارك بين تنظيم القاعدة وقوات الانتقالي وعبوات ناسفة تستهدف طقمين للأخير
الأربعاء 30 نوفمبر ,2022 الساعة: 06:22 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

أفادت مصادر محلية واعلامية، باندلاع معارك بين قوات من المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا وعناصر من تنظيم القاعدة الارهابي، بالتزامن مع استهداف طقمين عسكريين بعبوات ناسفة. 

وقالت المصادر إن معارك عنيفة دارت بين مسلحي الانتقالي وتنظيم القاعدة في مديرية المحفد بمحافظة أبين. 

وتزامنت المواجهات مع استهداف عناصر التنظيم لطقمين عسكريين تابعين للانتقالي في ذات المديرية. 

ووفق المصادر، فإن استهداف الطقمين العسكريين أسفر عن سقوط عدد من الضحايا دون ذكر تفاصيل أكثر. 

مصادر أخرى، قالت إن عناصر التنظيم حاولوا باستهداف الطقمين العسكريين، اغتيال قيادي عسكري تابع لقوات الانتقالي كان يستقل احداهما. 

وأضافت أن القائد العسكري الذي حاول التنظيم اغتياله يدعى ناصر السعيدي قائد في قوات الحزام الأمني، وهذه القوات تعتبر الجناح الامني للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا. 

وكانت قوات مشتركة من القوات الحكومية والحزام الامني، قد أطلقت عملية عسكرية ضد عناصر تنظيم القاعدة في اغسطس الماضي، بمحافظة أبين، لكن اتهامات وجهت للتحالف بإفتعال معركة لتبرير سيطرة قوات الانتقالي على المحافظة التي كانت تخضع لسيطرة الحكومة باستثناء مدينة زنجبار ومناطق مجاورة لها.

لكن تلك القوات تقول إنها تخوض قتالا شرسا لتصفية جيوب" تنظيم القاعدة" في المحافظة وتشتكي غياب التغطية الجوية المساندة من التحالف سيما الطيران المسير الذي استخدمته الإمارات لقصف القوات الحكومية للسيطرة على شبوة.



Create Account



Log In Your Account