ما حقيقة اِستئناف العمل في مشروع إعادة تأهيل طريق "تعز-التربة"؟
الخميس 12 يناير ,2023 الساعة: 08:49 صباحاً
خاص

أعلن صندوق صيانة الطرق في عدن، الجمعة، استئناف العمل في مشروع تأهيل طريق "التربة -تعز بعد" توقف دام لأسابيع نتيجة خلافات مع شركات المقاولات لعدم التزامها بالمواصفات الفنية المحددة.

وقال مصدر محلي مطلع لـ "الحرف 28"، إن شركات المقاولات العاملة في مشروع إعادة تأهيل طريق "تعز-التربة" ، لم تستأنف العمل بشكل كامل منذ إعلان صندوق صيانة الطرق حل الإشكالية التي توقف بسببها العمل بالمشروع.

واضاف المصدر ، أن شركة المليكي للمقاولات هي الشركة الوحيدة التي عاودت العمل في المقطع الثاني الذي تتولى تنفيذه.

وأوضح المصدر، أن الشركة لا تعمل بوتيرة عالية وبدأت فقط برش طبقة البيسكورس، والمادة التي يتم رشها قبل الإسفلت بجزء بسيط من المقطع المحدد لها.

ويبدأ المقطع الذي يقع تحت إشراف شركة المليكي من مفرق يفرس وينتهي بمنطقة الصافية بطول 22كم، وفقاً للمصدر.

واكد المصدر أن شركة آرم استار وشركة الخضيري المكلفتان بالمقطه الأول والثالث لم تستأنفا العمل وما زالت معداتهما متوقفة حتى لحظة كتابة الخبر.

وقال سكان محليون ، إن توقف المشروع فاقم الوضع لدى الأهالي والمسافرين وسائقي المركبات، وأصبح مزري للغاية بسبب الغبار ، بالاضافة إلي صعوبة حركة التنقل ووصول البضائع والأدوية والسلع المعيشية.

وأشار السكان إلى أن، الخط تحول إلى طريق ترابي مليء بالحفر وأسوء مما كان بعد خلع طبقة الإسفلت القديمة وعدم المسارعة في المشروع.

الجدير بالذكر، أن السلطة المحلية بمحافظة تعز أعلنت تدشين العمل بمشروع إعادة تأهيل طريق تعز-التربة، بتمويل حكومي عبر وزارة الأشغال العامة وصندوق صيانة الطرق بعدن، في أغسطس الماضي، وتعهد المسؤولون والعاملون في المشروع بإنجازه خلال مدة 5 أشهر فقط.

وبعد مرور أكثر 6 أشهر تفاجأ أبناء تعز "المدينة المحاصرة" بإيقاف المشروع ، وبلغت نسبة الإنجاز فيه 20٪ فقط.


Create Account



Log In Your Account