خلية الأزمة : قرار تحريك الدولار الجمركي لن يؤثر على المواطنين.. ما هي المواد الغذائية المعفية من الرسوم الجمركية؟
الإثنين 16 يناير ,2023 الساعة: 04:29 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

قالت خلية الازمة المشكلة حديثا، إن قرار تحريك سعر الدولار الجمركي لن يؤثر على المواطنين. 

وأوضحت في اجتماع لها اليوم، أن تحريك سعر الدولار الجمركي لن يؤثر على المواطنين باعتبار السلع الأساسية معفاة أصلا من الرسوم الجمركية، ولن يضيف أي أعباء على المستهلك لأنه يستهدف في المقام الأول السلع الكمالية. 

وأضاف أن السلع الأساسية المعفاة من الرسوم الجمركية وهي القمح والأرز وحليب الأطفال والأدوية، بجانب الدقيق والزيت، والتي لن تتأثر نهائيا بهذا القرار. 

ووجهت الخلية الوزارات والجهات ذات العلاقة بتكثيف الإجراءات الرقابية لضمان عدم استغلال القرار في فرض أي زيادات سعرية غير مبررة على أسعار السلع الأساسية المعفاة من الرسوم الجمركية وغير المشمولة بالقرار. 

وناقشت خلية الازمة في اجتماعها، برئاسة رئيس الوزراء معين عبدالملك، مستوى تنفيذ الإجراءات الاقتصادية والمالية والنقدية بموجب التوجيهات الرئاسية. 

وتطرق الاجتماع المنعقد عبر الاتصال المرئي، الى الادوار المتوقعة من الوزارات والجهات المعنية في تنفيذ الإجراءات المقرة، وتكامل الجهود للحفاظ على استقرار الاقتصاد الوطني، وعدم تأثر معيشة المواطنين. 

واطلع الاجتماع على إجراءات اطلاق العلاوات السنوية لموظفي الدولة لكافة وحدات الخدمة العامة على المستويين المركزي والمحلي والوحدات المؤجلة للأعوام 2014- 2020م، بموجب قرار مجلس الوزراء.. وأكد بهذا الخصوص على التسريع باستكمال الإجراءات وفق مسار سريع. 

وكانت الحكومة قد اعتمدت قرارات اقرها المجلس الاقتصادي الأعلى، والمتمثلة برفع اسعار المشتقات النفطية بنسبة 30٪ ورفع سعر الدولار الجمركي إلى 50٪

ولاقت القرارات الحكومية رفضا شعبيا وانتفادات رسمية واسعة، حيث عبر الكثير من المسؤولين وفي مقدمتهم أعضاء في مجلس النواب وهيئة رئاسته. 

ويؤكد مراقبون أن القرارات الحكومية ستقود إلى الشعب إلى مزيد من المعاناة الانسانية، فيما يؤكد اقتصاديون أن القرارات ليس حلا للمشاكل الاقتصادية القائمة كما تروج الحكومة وأن الحلول تتمثل في  انهاء الفساد في الجهات الايرادية واستعادة تصدير الغاز وكامل حقول النفط. 

يذكر أن تصدير الغاز الذي كان يدر لخزينة الدولة ما يزيد عن 4 مليار دولار متوقف منذ بداية الحرب، وتعجز الحكومة عن استعادة تصديره بسبب ضغوط من اطراف اقليمية ذات صلة بالصراع في اليمن.


Create Account



Log In Your Account