نقابة الصحفيين تجدد مطالبتها للحكومة بصرف مستحقات العاملين في وسائل الإعلام
الخميس 06 أبريل ,2023 الساعة: 01:13 صباحاً
متابعات

جددت نقابة الصحفيين اليمنيين، مطالبتها للحكومة المعترف بها بصرف كافة مستحقات العاملين في وسائل الإعلام في اليمن.

وقالت النقابة في بيان، إنها "تتابع نقابة الصحفيين اليمنيين بألم شديد تدهور الأوضاع الاقتصادية والمعيشية للصحفيين اليمنيين خصوصا مع استمرار انقطاع الراتب عن المؤسسات الصحفية الحكومية وتدهور الأوضاع المعيشية منذ سبع سنوات للعاملين في المؤسسات الإعلامية الحكومية في المناطق التي تسيطر عليها جماعة الحوثي، ومنذ ستة أشهر في المؤسسات التابعة للحكومة الشرعية".

إضافة إلى إيقاف نصف رواتب عدد من الصحفيين من منتسبي المؤسسات الاعلامية من قبل الخدمة اليمنية في صنعاء بحجة أنهم خارج البلاد، وفقا لبيان النقابة.

وعبرت عن رفضها إن للتعامل غير المسؤول مع العاملين في المؤسسات الإعلامية، كما استنكرت تجاهل معاناتهم من قبل الحكومة الشرعية، مجددة مطالبتها بصرف كافة مستحقات ورواتب الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام الحكومية.

كما طالب النقابة باعادة ترتيب اوضاع من تم فصلهم من وظائفهم في كافة المؤسسات الاعلامية على خلفية الصراع.

واستغربت النقابة من الموقف السلبي للحكومة تجاه الصحفيين ومعاناتهم.. مؤكدة أن المسئولية القانونية والأخلاقية تلزم الحكومة بدفع رواتب العاملين في وسائل الإعلام الحكومية في كل محافظات اليمن.

كما جددت مطالبها لكل المنظمات المعنية بحرية الرأي والتعبير، أبرزها اتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين لمواصلة جهودهم في الضغط على الحكومة لوضع حل نهائي لمرتبات العاملين في هذه الوسائل الإعلامية.


Create Account



Log In Your Account