أبناء المحافظات الشرقية يطالبون بتمثيل في أي تسوية قادمة معبرين عن رفضهم التبعية للشمال أو الجنوب
الأحد 07 يناير ,2024 الساعة: 09:13 صباحاً
متابعات

طالب أبناء المحافظات الشرقية (حضرموت، شبوة، المهرة، سقطرى)، بتمثيل ندي بأي تسوية سياسية قادمة في البلاد، معبرين عن رفضهم التبعية للشمال أو الجنوب. 

وأعلن أبناء الإقليم الشرقي في رسالة وقع عليها 236 شخصية، موجهة لرئيس مجلس القيادة والسعودية وسلطنة عمان والمبعوث الأممي، أعلنوا مباركتهم وتأييدهم "لكل الجهود الإقليمية والدولية الهادفة إلى وضع حد لمأساة اليمنيين من خلال حوارٍ يمنيٍ لا يستثنى أحداً ويفضي إلى سلام دائم  وفق المرجعيات الثلاث (المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، والقرارات الأممية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2216 )". 

وأكدوا على "ضرورة حضور متوازن وعادل وندي لأبناء الإقليم الشرقي (حضرموت والمهرة وشبوة وسقطرى) لا يتبع للشمال ولا جنوب في أية تسوية سياسية من خلال تمثيل عادل يضمن لهم الشراكة والندية وبما يتناسب مع مكانتها الاقتصادية والاجتماعية والتاريخية ومساحتها الجغرافية، وعدد السكان في الداخل والمهجر وإسهامها في دعم  موارد الدولة المختلفة". 

وأشار البيان، إلى أن ابناء الشرق اليمني يتطلعوا إلى أن يكون لهم مكانة لائقة في جميع مؤسسات الدولة وفرق ولجان عمل معنية بعيدا عن المناصفة بين الشمال والجنوب لأن اليمن أكبر من الشمال والجنوب. 

ولفتت الرسالة إلى عدم نجاح أية جهود تغفل أبناء الشرق اليمني أو تلزمهم بالتبعية مرة أخرى لأي شطر أو مركز نفوذ. 

وطالب أبناء المناطق الشرقية، بحقوقهم كاملة غير منقوصة، وتمثيل في أي مفاوضات أو مشاورات للتسوية السياسية النهائية بشكل عادل بما يضمن استحقاقاتهم العادلة.

وبارك البيان، إشهار مجلس حضرموت الوطني وإعلان مجلس قيادته مشيرا إلى أن ذلك  يمثل لبنة كبرى وخطوة مهمة على طريق العدالة والندية والشراكة، وجهود السعودية وسلطنة عمان في إشراك كافة القوى اليمنية في مسارات الحل السياسي.


Create Account



Log In Your Account