منظمة : محتجزو الأمن السياسي في المكلا يبدأون اضرابا عن الطعام
السبت 27 يناير ,2024 الساعة: 12:56 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

قالت منظمة سام للحقوق والحريات، إن محتجزي الأمن السياسي بمدينة المكلا في حضرموت، بدأوا إضراباً عن الطعام بسبب حرمانهم من حقوقهم، وتردي الأوضاع الإنسانية. 

وقالت المنظمة في بيان لها، إن وتيرة العنف ضد المحتجزين زادت من قبل إدارة السجن السياسي ضدهم، إلى جانب تعنت النيابة بالإفراج عن العشرات ممن صدر بحقهم قرار بالإفراج. 

ودعت سام، السلطات في حضرموت الإفراج الفوري عن كل المحتجزين ممن صدرت بحقهم أوامر بالإفراج من المحكمة دون قيد أو شرط، وتحمل مسؤوليتها الكاملة تجاه جميع المحتجزين. 

قال "توفيق الحميدي" رئيس منظمة سام للحقوق والحريات "ما يصل إلينا من معلومات حول إعلان عشرات المعتقلين العصيان الجماعي في السجن السياسي في المكلا نتيجة حرمانهم من حقوقهم الأساسية وعدم تنفيذ أوامر الإفراج عن العشرات منهم، تطور خطير يُلزم المجتمع الدولي بضرورة التدخل الفوري دون انتظار أي مساعِ سياسية أو أممية، مشيرًا إلى أن تأخير عملية التدخل سيحمل المجتمع الدولي مسؤولية ما قد يحدث في حال تطورت احتجاجات المعتقلين". 

ولفتت "سام" أنها تتابع بتخوف وترقب شديد التطورات الميدانية داخل السجن بعد تنفيذ المعتقلين داخله العصيان، ورفض دخولهم لزنازينهم احتجاجًا على أوضاعهم اللاإنسانية وفي مقدمتها ضيق مساحات الزنزانات  وضعف الإضاءة وغياب التهوية وانعدام خدمات النظافة الأمر الذي ساهم في تردي الحالة الصحية لعشرات المعتقلين هناك. 

واشار بيان المنظمة الى رسالة خطية صادرة عن المعتقلين في السجن السياسي في المكلا والتي تم توجيهها للنائب العام ومحافظ حضرموت ورئيس نيابة حضرموت يطالبون فيها تلك الجهات بسرعة التدخل وتحسين أوضاعهم داخل السجن الذي يشهد تردياً في تقديم الخدمات الإنسانية وحرمان من أبسط الحقوق مثل إدخال الأطعمة وتقديم الأدوية وخدمات النظافة إلى جانب حرمانهم من لقاء عوائلهم عن قرب دون حواجز أو منع وقصر الزيارة على مرة واحدة خلال الشهر ، علماً أن هناك محتجزين مضى على  صدور قرارات بالإفراج عنهم من قبل المحكمة لعدة سنوات . 

وتضمنت الرسالة الإشارة " إلى منع العشرات من تحويلهم للمستشفيات وإجراء العمليات العاجلة لهم الأمر الذي ساهم في تردي الأوضاع الصحية للعديد من المعتقلين، وفاقم من معاناتهم من المرض وظروف الاعتقال الصعبة". 

كما أشار المعتقلون في رسالتهم إلى " وجود عشرات المعتقلين في السجن السياسي في مدينة المكلا منذ سنوات، رغم صدور أحكام قضائية بتبرئتهم والإفراج عنهم إلا أن تعنت النيابة العامة في حضرموت حال دون تنفيذ الحكم القاضي ببراءتهم دون أي مبرر قانوني".



Create Account



Log In Your Account