قوات الاحتلال تقتحم مدن بالضفة الغربية وتعتقل عدد من المواطنين
الأحد 04 فبراير ,2024 الساعة: 12:14 مساءً
متابعات

اقتحمت قوات الاحتلال الليلة مدينة نابلس، وذلك بعد ساعات من اقتحامات واعتقالات في عدد من مناطق الضفة الغربية. 

وداهمت قوات الاحتلال حيي رأس العين والقريون، ونصبت حواجز فيهما، وأوقفت عددا من الشبان وقامت بتفتيشهم والتدقيق في هوياتهم، كما شوهدت قوة إضافية راجلة تقتحم حيي العطعوط وباب الساحة داخل البلدة القديمة من المدينة. 

ونهار السبت، اقتحمت قوات الاحتلال بلدتي الخضر وحوسان جنوب وغرب بيت لحم بالضفة الغربية، حيث شنت حملة اعتقالات في الخضر وداهمت عددا من المنازل، كما أطلقت قنابل الغاز المدمع والقنابل الصوتية في حوسان وداهمت منازل فيها وسيّرت دورياتها في البلدة وسط مواجهات، وفقا لقناة الجزيرة. 

وطالت اقتحامات الاحتلال بلدة عرابة جنوب غرب مدينة جنين بالضفة الغربية، وكذلك بلدة سالم شرق مدينة نابلس ووضعت حاجزا وسط البلدة وأوقفت عددا من الشبان وحققت معهم. 

كما اندلعت مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال لدى اقتحامها بلدة قفين شمال مدينة طولكرم، وأطلقت قنابل الغاز والصوت قبل انسحابها من البلدة. 

فيما قال نادي الأسير الفلسطيني، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت منذ مساء أمس وحتّى صباح اليوم الأحد (14) مواطناً على الأقل من الضّفة، بينهم أسرى سابقون. 

وأضاف النادي في بيان له، إن عمليات الاعتقال تركزت في محافظتي قلقيلية، ونابلس، فيما توزعت بقية الاعتقالات على محافظات طولكرم، رام الله، وجنين. 

وتواصل قوات الاحتلال تنفيذ عمليات اقتحام واسعة أثناء حملات الاعتقال، يرافقها عمليات تنكيل واسعة، واعتداءات بالضرب المبرّح، وتهديدات بحقّ المعتقلين وعائلاتهم، إلى جانب عمليات التخريب والتدمير الواسعة في منازل المواطنين، والقتل العمد، ومصادرة المركبات، والأموال. 

وبذلك ترتفع حصيلة الاعتقالات بعد السابع من أكتوبر إلى نحو (6512)، تشمل من جرى اعتقالهم من المنازل، وعبر الحواجز العسكرية، ومن اضطروا لتسليم أنفسهم تحت الضغط، ومن احتجزوا كرهائن.


Create Account



Log In Your Account