أمريكا تهدد باستخدام "الفيتو" ضد مشروع قرار جزائري يدعو لوقف الحرب في غزة
الأحد 18 فبراير ,2024 الساعة: 03:00 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

قال دبلوماسيون إن من المرجح أن يصوت مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، يوم الثلاثاء، على مشروع قرار جزائري يحث المجلس المؤلف من 15 عضواً على المطالبة بوقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية في الحرب الإسرائيلية على غزة، وهي خطوة لوَّحت الولايات المتحدة إلى أنها ستستخدم ضدها حق النقض (الفيتو). 

وطرحت الجزائر مشروع قرار أولي قبل أكثر من أسبوعين؛ لكن سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد سارعت إلى القول إن النص قد يعرض للخطر «المفاوضات الحساسة» التي تهدف إلى التوصل إلى وقف مؤقت للحرب، حسبما نقلت وكالة "رويترز" للأنباء. 

وقال دبلوماسيون إن الجزائر طلبت أمس (السبت) من المجلس، التصويت يوم الثلاثاء. ويحتاج قرار مجلس الأمن الدولي لإقراره إلى موافقة 9 أصوات على الأقل، وعدم استخدام الولايات المتحدة أو بريطانيا أو فرنسا أو الصين أو روسيا حق النقض (الفيتو). 

وقالت غرينفيلد في بيان أمس، السبت: «الولايات المتحدة لا تؤيد اتخاذ إجراء بشأن مشروع القرار هذا. وإذا طُرح للتصويت بصيغته الحالية فلن يتم تبنيه». 

وتحمي واشنطن تقليدياً حليفتها إسرائيل من أي تحرك في الأمم المتحدة، واستخدمت حق النقض مرتين بالفعل ضد قرارات المجلس منذ السابع من أكتوبر (تشرين الأول)؛ لكنها امتنعت أيضاً عن التصويت مرتين، مما سمح للمجلس بتبني قرارات تهدف إلى تعزيز المساعدات الإنسانية لغزة، ودعت إلى فترات هدنة إنسانية عاجلة وممتدة في القتال. 

وتجري محادثات بين الولايات المتحدة ومصر وإسرائيل وقطر، سعياً إلى وقف الحرب وإطلاق سراح الرهائن الذين تحتجزهم «حماس». 

وقالت غرينفيلد: "من المهم أن تُمنح الأطراف الأخرى في هذه العملية أفضل فرص النجاح، بدلاً من الدفع بإجراءات تعرض فرصة التوصل إلى حل دائم للأعمال القتالية للخطر".



Create Account



Log In Your Account