مصر.. القبض على قتلة مدير التصنيع بوزارة الدفاع اليمنية والكشف عن مؤشرات الجريمة
الإثنين 19 فبراير ,2024 الساعة: 05:39 مساءً
متابعات

قال المستشار الإعلامي بالسفارة اليمنية في القاهرة بليغ المخلافي، إن الأمن المصري قبض على العصابة التي اغتالت مدير دائرة التصنيع في وزارة الدفاع اليمنية، في العاصمة المصرية القاهرة. 

وأكد المخلافي، أن "الأمن المصري  قبض على العصابة التي أغتالت اللواء المهندس حسن بن جلال العبيدي مدير دائرة التصنيع الحربي في وزارة الدفاع اليمنية".

وأوضح أن المؤشرات الأولية تشير إلى أن الحادثة جنائية بهدف السرقة ولا تزال التحقيقات مستمرة مع مرتكبي الجريمة. 

ويوم أمس الاثنين، عثر على اللواء العبيدي مقتولا داخل شقته، ومكبل اليدين، بعد يومين من الحادثة، وفقا لمصادر حقوقية. 

وفي تصريحات سابقة، قال المخلافي، إن المجني عليه "وصل إلى القاهرة قبل نحو ثلاثة أسابيع وغادر إلى تركيا وعاد إلى القاهرة قبل أسبوع، قبل أن نتلقى بلاغ مقتله الساعة الثانية ليلاً".  
بدورها، قالت وزارة الداخلية المصرية، إنه جرى القبض على عصابة مكونة من أربعة عناصر، لافتا إلى أن الجريمة جنائية بهدف السرقة. 

وأضافت الداخلية المصرية في بيان لها، أن الجناة اعترفوا بارتكاب الجريمة، وجرائم أخرى. 

وأشار إلى أن اثنين من العصابة استغلا إستضافة المذكور لهما بمنزله مساء يوم الجمعة 16 فبراير الجارى، وقاما بدس أقراص منومة له بداخل مشروب فى محاولة لتخديره 

ولفت إلى أن الأخرين تمكنا من الدخول لمسكنه، وتهديده بسلاح أبيض إلا أنه قاومهم فتعدوا عليه وأوثقوه وأسقطوه أرضاً ما أدى لوفاته، وإستولوا على (مبالغ مالية عملات أجنبية ومحلية -  بعض المقتنيات والمتعلقات الشخصية) بالإضافة إلى سيارة مستأجرة كانت متواجدة بالقرب من سكنه ولاذوا بها بالفرار.

وكانت وزارة الدفاع اليمنية، قد نعت في بيان لها اللواء بن جلال، ووصفته بأنه "أحد أبرز قادة الجيش الوطني الذين واجهوا ميليشيات الحوثي الانقلابية، وأحد رموز الصناعات العسكرية اليمنية إذ أسهم في تطويرها وتحديثها".  

وأشار البيان إلى أن اللواء بن جلال كان ينتمي إلى قبيلة عبيدة في محافظة مأرب، وكان انضم إلى صفوف الجيش الوطني بعد الانقلاب الحوثي على الشرعية في 2014، وتولى منصب مدير دائرة التصنيع العسكري في وزارة الدفاع.


Create Account



Log In Your Account