الصراع السعودي الاماراتي على النفوذ في سقطرى يعود من جديد...تفاصيل
السبت 24 فبراير ,2024 الساعة: 04:37 صباحاً
الحرف28 - خاص

افادت مصادر محلية، بأن محافظة أرخبيل سقطرى تعيش توترا منذ ايام، بين القوات السعودية والقوات الإماراتية وحلفاؤها من قوات المجلس الانتقالي. 

وقالت مصادر محلية مطلعة، لـ"الحرف28" ، إن التوتر بين القوات السعودية والاماراتية يشهد تصاعدا ملحوظا منذ ايام، تطور الى تحشيد الإمارات لبعض الموالين لها امام مقر القوات السعودية، بالتزامن مع استقدام مسلحين من خارج المحافظة. 

واضافت المصادر ان الامارات عبر المجلس الانتقالي استقدمت نحو 120 عسكريا، من العاصمة المؤقتة، يوم الثلاثاء الماضي. 

ووفق المصادر، فإن الجنود قدموا على متن رحلة لطيران اليمنية. 

في السياق، نقل موقع عربي21 عن مصدر يمني مسؤول قوله إن القوات السعودية التي تدير مطار سقطرى، منعت قبل أيام هبوط طائرة إماراتية في المطار، ردا على عملية التحريض ضدها من قبل الإماراتيين والموالين لهم، إلى الحد الذي وصل لتمويل نصب المخيمات في بوابة مقر القوات السعودية. 

وتابع أن التحريض طال قائد قوات التحالف، عميد بحري، منيف المطيري، واتهامه بالتلاعب بالمكرمة المالية السعودية المقدمة من الملك سلمان بن عبدالعزيز بغرض " شراء ولاءات القيادات الأمنية والعسكرية وزعماء العشائر السقطرية". 

وسقطرى عبارة عن أرخبيل من 6 جزر على المحيط الهندي، وكانت حتى نهاية 2013 تتبع محافظة حضرموت في البر اليمني، قبل أن يصدر الرئيس اليمني السابق، عبد ربه هادي، قرارا بتحويل الجزر إلى محافظة. 

وقال المصدر ذاته، إن الوضع متوتر داخل اللواء، وقد ينذر بمواجهة عسكرية بين المجاميع القادمة من خارج سقطرى والجنود والضباط المنتمين للجزيرة. 

وأوضح المصدر الأمني اليمني أن التحركات الإماراتية نشطة في سقطرى على مختلف الجوانب، وقد نجح ضباطها المتواجدين في الجزيرة قبل أشهر من الاستحواذ على مقر الكتيبة الثالثة التابعة اللواء الأول مشاة بحري والواقع جوار المطار "بتواطؤ من قيادات عسكرية وقيادة السلطة المحلية في الجزيرة، وعلى رأسها، عمدة الأرخبيل، رأفت الثقلي، المعروف بولائه الشديد لأبوظبي". 

ومنذ حزيران/ يونيو 2020، سيطر المجلس الانتقالي الجنوبي المنادي بانفصال جنوب البلاد عن شماله على سقطرى، بعد مواجهات محدودة مع القوات الحكومية، بدعم من القوات الإماراتية المتواجدة في الجزيرة الاستراتيجية قبالة سواحل اليمن الجنوبية.



Create Account



Log In Your Account