سفراء أوروبيين يختتمون زيارة مشتركة الى عدن ويؤكدون دعم تسوية سياسية شاملة
الثلاثاء 05 مارس ,2024 الساعة: 08:01 مساءً
الحرف28 - خاص

اختتم، اليوم الثلاثاء، سفراء الاتحاد الأوروبي وفرنسا وهولندا لدى اليمن زيارة مشتركة إلى العاصمة المؤقتة عدن. 

وحسب بيان للاتحاد الاوروبي، اطلع عليه "الحرف28"، التقى السفراء رئيس الوزراء وزير الخارجية أحمد بن مبارك، ووزراء المياه والبيئة توفيق الشرجبي، وحقوق الإنسان أحمد عرمان، والنفط والمعادن سعيد سليمان الشماسي، والمالية سالم بن بريك، ومحافظ البنك المركزي اليمني أحمد غالب المعبقي. 

وجدد السفراء التأكيد على دعم الاتحاد الأوروبي لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة اليمنية. 

وشدد السفراء على ضرورة مواصلة تنفيذ الإصلاحات وتحسين تقديم الخدمات في ظل ظروف بالغة الصعوبة. 

وعبر السفراء عن مناصرتهم لتوازن النوع الاجتماعي في الحكومة. وشجع على مواصلة الانخراط البناء في جهود السلام في سياق إقليمي معقد جدا. 

وأكد السفراء على أهمية ضمان احترام الحقوق الأساسية وبيئة العمل المواتية للفاعلين الإنسانيين والتنمويين الذين يساعدون اليمنيين. 

كما التقى دبلوماسيو الاتحاد الأوروبي بممثلين عن منظمات المجتمع المدني والشباب في عدن، واطلعوا على عملهم والتحديات الهائلة التي يواجهونها. 

وأكد الاتحاد الأوروبي على الالتزام بدعم مجتمع مدني نشط وتعزيز دور الشباب كفاعلين أساسيين للتغيير نحو يمن مزدهر يسوده السلام. 

كما أكد سفراء الاتحاد الأوروبي على الدعم الثابت من قبل الاتحاد الأوروبي لعمل المبعوث الخاص للأمم المتحدة باتجاه تسوية سياسية عادلة وشاملة في اليمن. 

وتجمدت الجهود التي يقودها المبعوث الأممي الى اليمن هانس غروندبرغ، لاحلال السلام في اليمن، منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وسط محاولات اممية ودولية لابقاء ملف السلام باليمن بعيدا عن التطورات الاقليمية. 

وكان المبعوث الاممي قد اعلن العام الماضي، عن توصل اطراف الصراع باليمن الى اتفاق على مجموعة من الاجراءات ممهدة لانهاء الحرب، وفي مقدمتها وقف اطلاق النار واطلاق الاسرى والمحتجزين.



Create Account



Log In Your Account