رابطة أمهات المختطفين تطالب بالكشف عن مصير 60 مخفيا  قسراً في سجون الانتقالي بعدن
الأربعاء 06 مارس ,2024 الساعة: 05:34 مساءً

طالبت رابطة أمهات المختطفين، بالشكف عن مصير 60 مخفيا قسرا في سجون تشكيلات المجلس الانتقالي المدعومة إماراتيا، في العاصمة المؤقتة عدن. 

وقالت الرابطة في بيان لها، أصدرته اليوم الاربعاء، إن "الأعوام تمر ويقبل رمضان المبارك بموسمه الثامن ومازال 60 مخفياً قسراً من أبنائنا لدى الأجهزة الأمنية بمحافظة عدن مسلوبة حريتهم، ويسلب أهاليهم وأطفالهم فرحة قدوم الشهر المبارك واجتماعهم على مائدة واحدة، بل يحرمون من الزيارة ولا يعلمون عن مصير ذويهم المخفيين شيئاً". 

وعبرت عن قلقها العميق إزاء استمرار إخفاء أبنائنا دون معلومات عن صحتهم وحياتهم، مستنكرة هذا التجاهل والمماطلة في الكشف عن إظهار أبنائنا وحل ملفهم الإنساني الذي يتطلب وبصورة عاجلة الاهتمام به قبل فوات الأوان إن لم يكن قد انتهى. 

وناشدت المجتمع الدولي وكل المنظمات الحقوقية والإعلامية الدولية والمحلية للضغط والعمل على إنهاء هذه المعاناة، مضيفا بالقول:" هناك 60 مخفياً قسراً لا يُعلم عنهم شيئاً، تعدى بعضهم الثمان سنوات".

وأكدت أن هذه الانتهاكات المروعة بحق هؤلاء المدنيين تتنافى مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان والحريات الأساسية التي يتفق عليها العالم أجمع. 

ودعت الرابطة، لإجراء تحقيق شامل في هذه الانتهاكات وإظهار أبنائنا المخفيين قسراً وإطلاق سراحهم دون قيد أوشرط، والحد منها بتطبيق القانون ومحاكمة المتورطين في ذلك وتقديمهم للعدالة وجبر ضرر المخفيين قسراً وأهاليهم.


Create Account



Log In Your Account