مصادر عسكرية تكشف نتائج هجومين متزامنين للحوثيين جنوب مارب
السبت 17 يوليو ,2021 الساعة: 06:45 مساءً
خاص

قالت مصادر عسكرية، إن المليشيا الحوثية شنت، اليوم السبت، هجومين متزامنين على مواقع تسيطر عليها قوات الجيش في جبهتي مراد وماهلية جنوبي محافظة مارب. 

وأوضحت المصادر أن المليشيا الحوثية شنت هجوما عنيفا في جبهة المشيريف بمديرية ولد ربيع التابعة إداريا لمحافظة البيضاء على الحدود من مديرية رحبة جنوبي مأرب، بالتزامن مع هجوم أخر لها في نطاق الجبهة ذاتها، في جبهة في "قثة نجد" بمديرية "ماهلية" التابعة لمحافظة مارب. 

ووفق المصادر، فقد تمكنت قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية، من كسر الهجومين، وتكبيد المليشيا خسائر بشرية ومادية كبيرة. 

واضافت أن العشرات من عناصر المليشيا الحوثية لقوا مصرعهم، بينهم قيادات ميدانية، وجرح عدد أخرين، خلال المواجهات في الجبهتين. 

وتحاول المليشيا الحوثية منذ اول امس، استعادة مديرية رحبة بما فيها مركز المديرية، التي سيطرت عليها قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية، خلال عملية عسكرية واسعة شنتها، قبل يومين. 

وكانت قوات الجيش، قد اطلقت عملية عسكرية قبل يومين، تمكنت خلالها من تطهير مواقع مديرية مراد، قبل ان تسيطر على مديرية رحبة ومركزها، وصولا إلى جبهة المشيريف التابعة اداريا لمديرية ولد ربيع بمحافظة البيضاء. 

والهجوم هذا، الذي شنته قوات الجيش، هو الاول من نوعه منذ فبراير الماضي، حيث تشن المليشيا الحوثية من حينها، هجمات عنيفة واسعة على أطراف مارب، بهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط ومعقل الجيش، لكن الاخير يعلن باستمرار التصدي للهجمات والحاق الخسائر البشرية والمادية الكبيرة في صفوف المليشيا 

ومؤخرا، قال ناطق التحالف العربي، إن أكثر من 20 الف عنصر حوثي لقوا مصرعهم منذ مطلع العام الجاري، بنيران الجيش وغارات طيران التحالف. 



Create Account



Log In Your Account