بريطانيا وأمريكا تدعوان إلى احترام "استقلالية" البنك المركزي اليمني
الأربعاء 15 يونيو ,2022 الساعة: 06:04 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

دعت المملكة المتحدة البريطانية، الأربعاء، جميع الأطراف في اليمن إلى "احترام إستقلالية البنك المركزي".
وقالت السفارة البريطانية لدى اليمن في تغريدة لها على تويتر، "نحن قلقون من تصعيد الخطاب ضد البنك المركزي اليمني وموظفيه"، في إشارة إلى الاتهامات التي روجت بضلوعه في "التأمر" والعمل على نقل المصرف إلى صنعاء.

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي تحدث السبت الماضي، عن وجود تحركات لنقل البنك المركزي من عدن الى صنعاء. متهمًا مسؤولين في البنك بالعمل مع "أطراف خارجية" لنقل البنك. 
ووصف بيان صادر عن البنك المركزي اليمني (مقره العاصمة المؤقته عدن) الاتهامات الموجهة إليه بأنها "زيف وتحريض غير حصيف".
ودعت السفارة البريطانية جميع الأطراف إلى احترام إستقلالية البنك المركزي اليمني والجهود المبذولة لتحسين الإستقرار الإقتصادي.
ومنذ 2016، يشهد اليمن أزمة انقسام مالي تصاعدت حدتها عندما أقرت الحكومة الشرعية، نقل مقر البنك المركزي اليمني من صنعاء إلى عدن.
كما رحبت السفارة بجهود الأمم المتحدة من خلال تمديد الهدنة في اليمن، بما في ذلك النقاشات حول الرواتب.

وانضمت الولايات المتحدة إلى بريطانيا في دعوة الأطراف اليمنية لاحترام إستقلالية البنك المركزي اليمني.
وقال سفير الولايات المتحدة لدى اليمن ستيفن فاجن في بلاغ مقتضب نشرته السفارة في حسابها على تويتر "نحن قلقون من تصعيد الخطاب ضد البنك المركزي اليمني وموظفيه". داعيًا جميع الأطراف إلى احترام استقلالية البنك المركزي ودعم جهوده لتحسين الاستقرار الاقتصادي في جميع أنحاء اليمن. 
ورحب فاجن بتجديد الهدنة واستمرار وحدة مجلس القيادة الرئاسي.


ومطلع يونيو/ حزيران الجاري، أعلن المبعوث الأممي موافقة الحكومة الشرعية والحوثيين، على تمديد هدنة إنسانية في البلاد، لمدة شهرين، بعد انتهاء سابقة لها مماثلة بدأت في 2 أبريل/ نيسان الماضي.


Create Account



Log In Your Account