الضالع: مقتل وإصابة 33 مدنيا بنيران الحوثيين منذ بدء الهدنة
الأربعاء 03 أُغسطس ,2022 الساعة: 04:33 مساءً
الحرف28 - متابعات

قُتل وأصيب 33 مدنيا بنيران الحوثيين في خروقاتهم للهُدنة الأممية خلال أربعة أشهر من سريانها.
وقال محور الضالع في بيان: "لم تلتزم المليشيات الحوثية المدعومة من ايران بمضمون الهدنة الاممية منذ الوهلة الأولى لسريانها مطلع أبريل الماضي".
وأوضح البيان أن الحوثيون ارتكبوا 1.976 خرقاً للهدنة على مدى الأربعة الأشهر الماضية.
وذكر أن الخسائر في صفوف المدنيين جراء تلك الخروقات بلغ ستة قتلى و27 جريحاً بينهم طفلين، إضافة إلى قصف 10 قرى أدت إلى تضرر 6 منازل.
وأكد البيان استمرار الحوثيين في إغلاق الطرق الرئيسية الرابطة بين عدن وصنعاء، والضالع وإب، رغم فتحها من قبل القوات الحكومية.
واستنكر البيان استمرار المبعوث الأممي "لنهج سياسية غض الطرف عن الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها مليشيا الحوثي في الضالع"، متهمًا إياه بالتماهي مع الحوثيين.
وأعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ، أمس الثلاثاء، أن الحكومة اليمنية والحوثيين، وافقوا على تمديد الهدنة لشهرين إضافيين من 2 آب/أغسطس وحتى 2 تشرين الأول/أكتوبر المقبل.
وكانت الهدنة الأممية بدأت في الثاني من أبريل/نيسان الماضي وأبرمتها السعودية بصورة مباشرة مع الحوثيين بوساطة عمانية.
وأعلن المبعوث الأممي تمديد الهدنة رغم أن أبرز بنودها المتمثل في فتح طرق تعز ومحافظات أخرى لم يُنفذ جراء رفض الحوثيين مقترحين للمبعوث الأممي حول فتح الطرق، وسط تواطؤ دولي واقليمي مع مليشيات الحوثي التي حصلت على كل ما تريده دون تقديم اي تنازلات خصوصا في الملفات الإنسانية.


Create Account



Log In Your Account