منظمة حقوقية ترحب بمبادرة العرادة بفتح طريق "مارب - صنعاء" وتدعو الحوثيين لعمل مماثل
السبت 24 فبراير ,2024 الساعة: 07:08 مساءً
متابعات

رحبت منظمة سام للحقوق والحريات، بمبادرة عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء سلطان العرادة، بفتح طريق مارب صنعاء، داعية الحوثيين إلى اتخاذ خطوات مماثلة. 

وقالت المنظمة في بيان أصدرته اليوم: "سام ترحب بقرار عضو مجلس القيادةالرئاسي "سلطان العرادة" فتح طريق مأرب - صنعاء، من جانب واحد". 

وأضاف بيان المنظمة، أن "هذه الخطوة ضرورية لتخفيف معاناة الأفراد في ظل الصعوبات الكبيرة التي يواجهها المواطن اليمني في السفر عبر الطرق البديلة". 

وأكدت المنظمة في بيان أن "الإعلان يأتي لتلبية الحاجة الملحة لتنقل المواطنين والتي أثرت بشكل كبير على حياة الملايين من اليمنيين". 

ودعت منظمة سام، جماعة ‎الحوثي لاتخاذ خطوة مماثلة، من خلال فتح جميع الطرق في جميع المدن التي يسيطرون عليها، بما في ذلك الطرق المؤدية إلى مدينة ‎تعز التي تعاني من الحصار منذ تسع سنوات. 

وكان العرادة قد أعلن، عن فتح طريق (مارب – نهم – صنعاء) أمام المسافرين، معبرا عن أمله في أن يستجيب الطرف الآخر ويفتح الطريق للتخفيف على المواطنين، فيما رفضت مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران المبادرة. 

وجاء في تصريحات القيادي محمد علي الحوثي، يظهر فيها المراوغة، ومطالب تحت مزاعم "إخراج من في السجون ممن تم القبض عليهم سابقا من النقاط الأمنية والعسكرية وهم مسافرين أو عائدين إلى اليمن، والثانية توقيع ميثاق بأن لا يتم القبض على أحد عابر من النقاط".. كما طالب الحوثي "بعدم القبض على أي مواطن من أبناء مأرب يذهب إلى مدينة مأرب، على حد قوله.


Create Account



Log In Your Account