مصدر عسكري: قوات إماراتية في منشأة بلحاف بشبوة قصفت موقعا للجيش والأخير يرد باحتجاز عربة عسكرية
الإثنين 14 ديسمبر ,2020 الساعة: 07:11 مساءً
متابعات

قال مصدر عسكري حكومي، الإثنين، إن موقعا للجيش في محافظة شبوة (جنوب شرق) تعرض لقصف إماراتي.

ونقلت وكالة الأناضول عن المصدر العسكري، طلب عدم نشر اسمه، قوله إن "قصفا بعدد من قذائف الهاون، مصدره القوات الإماراتية في منشأة بلحاف الغازية بشبوة، استهدف موقعا للواء البحري (تابع للجيش) في المنطقة، من دون وقوع إصابات".

وأضاف أن "قوات الجيش، وردا على هذه العملية، احتجزت عربة عسكرية إماراتية، على متنها يمنيون موالون للإمارات من النخبة الشبوانية، أثناء خروجها من المنشأة وتحفظت عليها".

وفي وقت سابق الإثنين، قالت وسائل إعلام محلية، إن منشاة بلحاف الغازية بمحافظة شبوة تعرضت لاعتداء بقذائف الهاون.

ونقلت قناة "المهرية" الفضائية عن ناشطون قولهم، إن المنشأة الاقتصادية تعرضت صباح اليوم لهجوم بقذيفتي هاون، مشيرةً إلى أنه لم يعرف بعد الجهة المسؤولة عن الحادثة.

ووفق القناة فإن هذه العملية تعتبر خطوة تهدد سلامة المنشأة الغازية التي ضلت طوال السنوات الماضية بعيدة عن الصراع العسكري.

ولم يصدر بعد أي تعليق رسمي من قبل سلطات محافظة شبوة حول الواقعة.

والسبت، حذرت السلطات المحلية في شبوة القوات الإماراتية من المساس بسيادة الدولة، متهمة إياها باستحداث مبانٍ جديدة في منشأتين واقعتين تحت سيطرتها في المحافظة.

وتسيطر قوات إماراتية على معسكر "العلم" ومنشأة "بلحاف" للغاز المسال منذ سنوات، وترفض تسليمهما إلى السلطات المحلية.

ويتهم مسؤولون يمنيون الإمارات بضخ أموال طائلة لتدريب وتسليح قوات موازية ومناهضة لقوات الحكومة الشرعية، لخدمة مصالح إماراتية خاصة، وهو ما تنفيه عادة الدولة الخليجية.


Create Account



Log In Your Account