مستشار ابن زايد مخاطبا صحفية إسرائيلية "نحن بلد التسامح وإيران تحتل جزرنا" ومغردون يفتحون عليه جحيم الردود الساخرة
السبت 19 ديسمبر ,2020 الساعة: 10:11 مساءً
متابعة خاصة

قال عبدالخالق عبدالله، مستشار ابن محمد بن زايد ولي عهد الامارات، إن بلاده دولة في قمة التسامح مستدلا على ذلك باحتلال إيران لجزرها. 

وأوضح في تغريدة له على تويتر رصدها محرر الحرف 28،" ‏قلت لصحفية اسرائيلية إيطالية تحدثت معها هذا الأسبوع انه لا يوجد أي شبه بين الإمارات وإسرائيل". 

وأضاف مخاطبا الصحفية الإسرائيلية التي لم يذكر اسمها، أن "الإمارات دولة في قمة التسامح ومليئة بالثقة وتنتمي لأمة عربية وتحتل ايران جزرها أما إسرائيل فدولة استيطانية عنصرية حتى النخاع تحتل فلسطين ومليئة بخوف وجودي لانها زرعت عنوة بأرض عربية".

وفور نشر مستشار ابن زايد للتغريدة، توالت ردود الناشطين بتويتر، بعضها ساخرة والبعض الاخر ناقدة بطريقة واقعية نورد هنا ابرزها.

المغرد محمد الهادي بن صالح علق ساخرا" ‏‎و الصحافية تبتسم لرجاحة عقلك! "، وأضاف مغرد آخر يحمل اسم علي" ‏‎مرات احزن عليك احس انك بصراع داخلي". 

كمال السلامي رد عليه قائلا "‏‎الله الله والتسامح.. ترعون أكثر العناصر تطرفا، وتدعمون أكثر الأنظمة القمعية.. ثم تتحدث عن التسامح.! في أي عالم عايش". 

ورد مغرد يدعى محمد بلا اونص" ‏‎التشابه الوحيد الذي يوجد بين الإمارات وإسرائيل هو الإحتلال وقتل الأبرياء، الأول يحتل اليمن السعيد ويحبس أبنائه ونسائه
والثاني يفعل نفس الشي، ‎الإمارات واسرائيل وجه لعملة واحدة". 

دكتور عمر، كما هو اسم الحساب، قال في معرض رده "‏‎عمليات الترقيع لا تفيدك ..فقد بدت مافى نفوسكم!!!"

طلال الحاج، الذي يضع علم اليمن على خلفية حسابه يقول" ‏‎‎‎الامارت طبعت بسبب تماثل الجينات الإجرامية، بل أراهن أن جينات دويلة ‎الامارات الارهابية أكثرخطرا على الدول العربية واستقرارها". 

الى جانب ذلك، هناك تغريدات كثيرة بعضها قام مستشار ابن زايد بحذفها وأخرى تدور حول فكرة التغريدات المذكورة آنفا. 


Create Account



Log In Your Account