صمت عن الانتقاد أثناء توليه المنصب وتحدث الآن ... وزير سابق : شركاء الحكومة لم يتفقوا على اسمها فكيف بأهدافها وبرامجها
الخميس 31 ديسمبر ,2020 الساعة: 06:29 مساءً
متابعة خاصة

انتقد وزير بالحكومة السابقة، عدم اتفاق الاطراف المشاركة في الحكومة الجديدة على اسمها من خلال وسائل الاعلام التابعة لكل طرف او من خلال تصريحات المسئولين. 

وقال وزير التربية السابق عبدالله لملس في تغريدة على حائطه بتويتر إن الاطراف المشاركة بال‏حكومة الجديدة لم يتفقوا على اسمها.

وتساءل لملس "حكومة .. ما اتفقنا على إسمها! كيف سنتفق على أهدافها وبرنامجها؟" 

وأوضح " الانتقالي.. يسميها حكومة مناصفة، والشرعية.. تسميها حكومة كفاءات سياسية". 

وأضاف "بالله عليكم..ان لم نتفق على التسمية فقط؟ هل سنتفق على اهدافها وبرامجها ؟". 

وجاء انتقاد لملس هذا، بعد انعقاد أول اجتماع للحكومة الجديدة بعدن والتي نشرت وكالة سبأ خبرا سمتها فيه" حكومة الكفاءات السياسية " فيما يسميها الانتقالي المدعوم اماراتيا في وسائل اعلامه بحكومة المناصفة، في اشارة منه الى مناصفتها بين الشمال والجنوب. 

وانتقاد الوزير لملس هذا، هو أول انتقاد بهذه الحدة للحكومة، منذ تعيينها. 

كما أن لملس لم يكن قد انتقد الحكومة السابقة التي كان عضوا مهما فيها رغم غيابها لفترة طويلة عن البلاد في ضل تعقد الازمات المختلفة باليمن بما في ذلك مشاكل التعليم. 

والحكومة الجديدة، التي تشكلت من 24 وزيرا واعلنت في 18 ديسمبر الحالي، هي احدى نتائج اتفاق الرياض الذي وقع اواخر يوليو الماضي بين الشرعية والانتقالي وذلك بعد فشل تنفيذ اتفاق الرياض الاول الموقع في ديسمبر 2019. 



Create Account



Log In Your Account