لماذا اعتبرتها شعوب العالم القديمة " أرضا مقدسة"؟... تقرير لفضائية عربية : سقطرى موطن الخيال والجمال الأفضل في العالم  (فيديو)
الأحد 28 مارس ,2021 الساعة: 07:06 مساءً
متابعة خاصة

نشرت إحدى القنوات الفضائية العربية تقريرا مصورا عن أرخبيل سقطرى الواقع في جنوب اليمن والذي يتواجد ضمن أفضل مواقع البيئية على قائمة التراث العالمي لليونسكو. 

وقال التقرير الذي نشره التلفزيون العربي، إن أرخبيل سقطرى يعد المكان الاجمل في العالم بتنوعه الحيوي وتواجد الأنواع النادرة فيه من الحيوانات والبرية والطيور والاسماك والاشجار. 

ونقلت القناة مشاهد ساحرة داخل الارخبيل تؤيد رؤية الكثير ممن زار المكان بأنه الأفضل في العالم، لكنها أخطأت بإلحاقه إداريا بمحافظة حضرموت، حيث وانه أصبح محافظة مستقلة منذ 2013. 

وترجع شهرة سقطرى وأهميتها التاريخية إلى بداية العصر الحجري وازدهار تجارة السلع المقدسة، ونشاط الطريق التجاري القديم - طريق اللبان، حيث اشتهرت سقطرى بإنتاج الند وهو صنف من أصناف البخور، وبإنتاج "الصبر السقطري" كأجود أنواع الصبر". 

وكانت الشعوب والحضارات في العالم القديم تنظر إلى السلع المقدسة نظرة تقديس البخور والمر والصبر واللبان ومختلف الطيب، وكانوا يسمون الأرض التي تنتج هذه السلع الأرض المقدسة ولهذا سميت جزيرة سقطرى عند قدماء اليونان والرومان بجزيرة السعادة.

و أرخبيل مكون من ست جزر على المحيط الهندي بالقرب من خليج عدن، وتقع على بعد حوالي 240 كيلومترًا (150 ميل). 

ويشمل الأرخبيل جزيرة رئيسية وهي سقطرى، وخمس جزر أخرى هي درسة وسمحة وعبد الكوري، وصيال عبد الكوري وصيال سقطرى، وسبع جزر صخرية وهي صيرة وردد وعدلة وكرشح وصيهر وذاعن ذتل وجالص. 

وتعتبر جزيرة سقطرى أكبر الجزر العربية، ويبلغ طول الجزيرة 125 كم وعرضها 42 كم ويبلغ طول الشريط الساحلي 300 كم، وعاصمة الجزيرة حديبو. 

لكن الجزيرة الساحرة، تتعرض لعمليات تخريب وتجريف لثرواتها من قبل الامارات منذ سنوات، علاوة على تحويل الكثير من مناطقها إلى معسكرات وثكنات وقواعد عسكرية تابعة للامارات. 

وتتواجد الامارات في الأرخبيل منذ 2015، لكن سيطرتها الكاملة عليه كان في يونيو 2020 بعد معارك بين الجيش وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من ابوظبي. 

وذكرت تحقيقات وتقارير دولية ان الامارات شرعت منذ 2016 ببناء قواعد عسكرية في الارخبيل بالتعاون مع إسرائيل.




Create Account



Log In Your Account