المركز الأمريكي للعدالة يدين اقتحام الحوثي للمساجد لمنع صلاة التراويح
الإثنين 03 مايو ,2021 الساعة: 02:07 مساءً
متابعات

أدان المركز الأمريكي للعدالة ( ACJ )  قيام مليشيا الحوثي بمنع أداء شعيرة صلاة التراويح في مناطق سيطرتها.
وأعرب المركز في بيان له الاثنين حصل الحرف28 على نسخة منه، عن قلقه إزاء تلك المضايقات والتعسفات والاعتداءات التي طالت بعض المدنيين أثناء قيام مسلحي الجماعة بمنع صلاة التراويح التي يؤديها الناس في شهر رمضان المبارك. 

وقال المركز إن تلك الإجراءات انتهاكات تخالف تصادم القوانين والمعاهدات الدولية التي تنص على حق حرية التعبد بكافة أشكاله وصوره وفقاً للإعلان العالمي لحقوق الانسان والعهد الدولي للحقوق السياسية والمدنية، تستمر الجماعة في عمليات مداهمة المساجد واعتقال الأئمة ومنع اقامة صلاة التراويح وترويع المصلين في أكثر من محافظة يمنية. 


ورصد المركز احتجاز مصلين في المساجد لإجبارهم على أداء فعاليات طائفية شملت الاستماع بالقوة إلى محاضرات عبر التلفزيون في المساجد يلقيها قادة الحوثيين، كما شملت خطف عدد من أئمة المساجد في المحويت وذمار وصنعاء ومحافظات أخرى بحسب بيان المركز الأمريكي. 


واستنكر المركز الأمريكي للعدالة ( ACJ ) كل تلك الانتهاكات التي تقوم بها جماعة الحوثي بحق من تعتبرهم مخالفين لها في إظهار الشعائر الدينية ويطالب الجماعة التوقف فورا عن فرض القيود الدينية والكف عن تلك الممارسات والانتهاكات التي تقوم بها بحق المواطنين وإطلاق كافة المعتقلين الذين تم اعتقالهم على ذمة هذه القضية. 

ودعا المركز في ختام بيانه كافة مؤسسات العمل الحقوقي التحرك الجاد لوقف مثل هذه الانتهاكات التي تعمل على توسعة دائرة الصراع وتسهم في ضرب النسيج الاجتماعي اليمني وتقضي على التنوع القائم بمزيد من الأحقاد الطائفية والعنصرية، مؤكدا على أن الحرية الدينية أو حرية المعتقد أو حرية التعبد هو مبدأ يدعم حرية فرد أو مجموعة في الحياة الخاصة أو العامة بإظهار دينهم أو مُعتقداتهم أو شعائرهم الدينية سواء بالتعليم أو الممارسة أو الاحتفال. 


Create Account



Log In Your Account