رئيس الوزراء: استهداف الحوثيين للمدنيين بمأرب يؤكد رفضهم للسلام
الأحد 06 يونيو ,2021 الساعة: 06:23 مساءً
الحرف28- متابعات

قال رئيس الوزراء اليمني معين عبدالملك، الأحد، إن  استهداف مليشيات الحوثي للمدنيين في مدينة مأرب يؤكد رفضها التام للسلام في البلاد.

واضاف عبدالملك خلال اتصال هاتفي بمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة،  أن "الجريمة الإرهابية التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي في مأرب، وكل ما سبقها من جرائم حرب؛ لن يفلت مرتكبيها من العقاب، وستلاحقهم دماء هؤلاء الأبرياء حتى اجتثاث مشروعهم الدموي والتدميري"، وفق وكالة الأنباء الرسمية (سبأ).

وكانت مليشيا الحوثي، قد استهدفت أمس السبت، بصاروخ باليستي وطائرة مفخخة، محطة وقود في حي سكني بمدينة مأرب، ما أسفر عن مقتل 17 مدنياً بينهم طفلة وإصابة خمسة آخرين.

ووفق رئيس الوزراء فإن "المذبحة الدموية بحق الأبرياء هي الرد العملي والمتوقع من مليشيات إرهابية على الجهود الدولية لإحلال السلام، تنفيذا لأجندة ومشروع ايران لابتزاز العالم".

ودعا الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الى اتخاذ موقف واضح "يرقى الى حجم المجازر الإرهابية والجرائم التي تتمادى المليشيات الحوثية في ارتكابها يوميا ضد المدنيين والنازحين مستغلة هذا الصمت والتساهل الدولي".

وجاء الهجوم على مأرب في ظل وجود وفد عماني رفيع في صنعاء للقاء قيادة الحوثي، وتواجد وزير الخارجية اليمني أحمد بن مبارك في مسقط، بهدف الدفع نحو عملية السلام في اليمن.


Create Account



Log In Your Account