عدن.. مواطنون يتحدثون عن ظهور "أسواق سوداء" لـ"الروتي"
الأحد 20 يونيو ,2021 الساعة: 09:32 مساءً
متابعة خاصة

قال مواطنون في العاصمة المؤقتة عدن، إن عددا من المناطق في المدينة شهدت ظهور "اسواق سوداء" لبيع "الروتي والرغيف"، بأسعار مضاعفة عن الاسعار الرسمية. 

ومنذ يومين، تغلق معظم الافران ابوابها، احتجاجا على ارتفاع الاسعار الذي تسبب انهيار العملة المحلية. 

وأوضح مواطنون، أن اغلاق الافران تسبب بأزمة كبيرة وصعوبة بالغة في حصول المواطنين، في الكثير من مناطق مدينة عدن، على الخبز "الرغيف" او الروتي. 

وأضافوا أن انعدام الخبز في الكثير من المناطق بالمدينة، تسبب بظهور اسواق سوداء في احياء عدة، بأسعار تصل إلى الضعف، مؤكدين ان سعر القرص الروتي الواحد وصل إلى 50 ريالا، بحسب كريتر سكاي. 

وأكد مواطنون من مديرية صيرة انهم يضطرون للذهاب لمديريات أخرى لشراء الروتي والوقوف في طوابير طويلة، فيما يضطر آخرون لشرائه من البائعين في "الاسواق السوداء" الذين ينشرون في بعض الشوارع. 

وتشهد مدينة عدن وبقية المناطق المحررة، أوضاعا معيشية صعبة نتيجة تدهور سعر الريال الذي تجاوز سعره 950 للدولار الواحد، وضاعف تلك الاوضاع اغلاق الافران بعدن. 

ومنذ فترة ،تشهد عدة مدن تابعة للشرعية بينها عدن وتعز وحضرموت احتجاجات شعبية مستمرة، تندد بتردي الوضع المعيشي والخدمي، مطالبة بإصلاحات لانهاء المعاناة.



Create Account



Log In Your Account