أمنية شبوة تصدر بيانا حول "مخطط يحاول الانتقالي تنفيذه" في المحافظة
الأربعاء 07 يوليو ,2021 الساعة: 09:40 مساءً
خاص


أصدره اللجنة اﻷمنية بمحافظة شبوة، اليوم الاربعاء، بيانا حول ما قالت إنه مخطط للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، يحاول تنفيذه بالمحافظة، وذلك عقب مسيرات نظمها المجلس في المحافظة. 

وقالت اللجنة الامنية في البيان الذي حصل "الحرف28" على نسخة منه، إن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، يقود مخططا يحاول من خلاله نشر الفوضى والعنف والخراب واستهداف حياة المواطنين وأمن واستقرار المحافظة. 

وأضاف البيان أن الانتقالي يقوم "بدعوات علنية ﻻستهداف مؤسسات الدولة ورجال اﻷمن تحت دعاوى زائفة ارضاء لرغبات قيادات مأزومة متجردة من الانتماء الوطني رهنت مصيرها وقرارها بمصالحها وتقتات على اﻻتجار بأرواح الناس وأمن اﻷوطان". 

واكد البيان أن توقيت تنفيذ المخطط، له هدف يسعى الانتقالي من خلاله، بالدرجة اﻷولى الى صرف أنظار أبناء الشعب اليمني عن الانتصارات  التي يحققها الجيش الوطني على مليشيا الحوثي مختلف الجبهات وخصوصاً في محافظتي البيضاء ومأرب ومحاولة منهم ﻷشغال الرأي العام عن المعركة الوطنية مع تلك المليشيا. 

وقال ان توقيت تنفيذ المخطط يشير بوضوح الى تقارب وانسجام هذه المشاريع الانقلابية التي تستهدف اليمن أرضا وانسانا وتاريخا وهوية . 

وبحسب بيان اللجنة الامنية بمحافظة شبوة، فقد رصدت الأجهزة اﻷمنية تفاصيل ذلك المخطط وأنها "تابعت قيام المليشيا المسلحة التابعة للمجلس اﻻنتقالي بتكديس اﻷسلحة بمختلف أنواعها وبناء المتارس والتحصينات". 

وأضاف البيان ان اللجنة وجهت بالتعامل مع الموقف بما يضمن إفشال هذا المخطط والحفاظ على أرواح الناس  وعلى الرغم من قيام تلك المليشيا باستهداف قوات اﻷمن والجيش  باطلاق النار المباشر والقذائف في أكثر من مديرية  بما ينفي تماماً دعاوى السلمية الزائفة التي ارادت تلك المليشيات اخفاء نواياها الاجرامية خلفها، حد تعبير البيان. 

واكدت اللجنة اﻷمنية أنها لن تتهاون أمام كل من يسعى لنشر الفوضى والعبث بأمن واستقرار المحافظة. 

كما اكدت انها ستعمل على ضبط كل عابث ومعتد على حياة الناس ومصالحهم  وإحالته الى القضاء باعتبار دعوات العنف ونشر الفوضى وتهديد السلم الاجتماعي جرائم يعاقب عليها القانون. 

واعتبرت اللجنة الامنية ما يقوم به الانتقالي في شبوة يأتي في سياق الخطوات التي يمارسها للتنصل من اتفاق الرياض، واضافت "أن الخطاب الاعلامي المأزوم لقيادته تعبر بوضوح عن نواياه في التعامل مع دور اﻷشقاء في المملكة العربية السعودية ونجدد في هذا السياق تقديرنا لتلك الجهود التي تبذلها المملكة في تنفيذ الاتفاق". 

يشار إلى قوات الجيش الوطني كانت قد تمكنت من طرد قوات النخبة الشبوانية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، من محافظة شبوة في 2019.



Create Account



Log In Your Account