مصدر يكشف عن انسحاب جزئي للقوات السعودية من المهرة
الأحد 29 أُغسطس ,2021 الساعة: 05:51 مساءً
متابعة خاصة

قال قيادي في المقاومة الجنوبية، إن القوات السعودية المسيطرة على محافظة المهرة منذ 2017، انسحبت اليوم الاحد من مواقع عسكرية كانت تسيطر عليها في المحافظة. 

وأوضح القيادي في المقاومة الجنوبية، عادل الحسني قي تغريدة له على تويتر، رصدها محرر "الحرف28"، أن القوات السعودية انسحبت من بعض المواقع العسكرية في المهرة وسلمتها لوحدات الجيش والأمن. 

واعتبر الحسني ان الانسحاب الجزئي للقوات السعودية هو خطوة في الطريق الصحيح. 

وطالب الحسني، السعودية بحسب قواتها من بقية المواقع الخاضعة لسيطرتها في المهرة بما فيها مطار الغيضة والمنافذ. 

وتشهد محافظة المهرة احتجاجات متواصلة منذ 2017، ضد تواجد القوات السعودية في المحافظة. 

وتصاعدت حدة التوتر بين السكان والقوات السعودية، عقب الكشف عن وصول قوات بريطانية الى المحافظة. 

وكانت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية نشرت، في 8 أغسطس الجاري، تقريرا كشف وصول فريق خاص من الجيش البريطاني إلى محافظة المهرة، لتعقب من أسمتهم إرهابيين مدعومين من إيران، نفذوا هجوما على الناقلة "ميرسر ستريت" في خليج عمان، أواخر الشهر الماضي. 

وقالت الصحيفة إن فريقا من 40 جنديا من القوات الخاصة SAS وصل إلى مطار الغيضة، عاصمة محافظة المهرة الحدودية مع سلطنة عمان، لتعقب الإرهابيين الذين يعتقد أنهم حوثيون، نفذوا الهجوم عبر طائرة من دون طيار، بأمر من طهران، على ناقلة بريطانية في الخليج، أسفرت عن مقتل حارس أمن بريطاني وقبطان السفينة (روماني الجنسية). 

وكان رئيس لجنة اعتصام المهرة علي الحريزي، قد اكد أن وصول قوات بريطانية إلى المحافظة -الحدودية مع سلطنة عمان- يمهد لوصول قوات إضافية في المستقبل. 

وحذر الحريزي، الحكومة البريطانية من تبعات ذلك، وذكّرها بـ"هزيمتها بعد احتلال الجنوب اليمني، وطردها ذليلة مكسورة". 

وتابع: عليها الاستفادة من تجاربها السابقة، إثر احتلالها الفاشل لليمن، والتي استمرت 129 سنة، قبل أن تطرد قواتها ذليلة. 

وأشار الحريزي، وهو شيخ قبلي بارز ومسؤول سابق في السلطة المحلية، إلى أن البريطانيين شكلوا خلايا تجسسية وقنوات استخباراتية في محافظة المهرة تعمل لصالحها منذ أن بدأوا في التواجد بالمحافظة. 

كما كشف عن بناء وحدات تجسسية حديثة لرصد المعلومات، ذلك أن طائرات من دون طيار تابعة لها تحلق في أجواء المهرة، ما سببت إزعاجا للمواطنين وحيواناتهم. 

وأمس، قال رئيس لجنة اعتصام شحن التابع لاعتصام المهرة، حميد زعبنوت ان القبائل والمكونات السياسية في المهرة، تواصل تصعيدها على مستوى المحافظة والمديريات. 

وأكد أن القبائل والمكونات السياسية تعهدت بالاستمرار في التصعيد حتى رحيل كل القوات المتواجدة في المحافظة المسالمة بجميع الوسائل الممكنة، حد تعبيره.



Create Account



Log In Your Account