منظمات أممية ودولية تطالب بسرعة فتح ممرات آمنة إلى "العبدية" في مأرب
الخميس 07 أكتوبر ,2021 الساعة: 08:28 مساءً
الحرف28 - متابعات

طالبت منظمات أممية ودولية، الخميس، على ضرورة الإسراع في فتح ممرات آمنة إلى مديرية العبدية المحاصرة جنوب محافظة مأرب من قبل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

 
جاء ذلك خلال اجتماع موسع بمحافظة مأرب برئاسة الوكيل عبدربه مفتاح، وضم المنظمات الأممية والدولية والإقليمية وشركائها من المنظمات المحلية العاملة في المجال الإنساني في المحافظة، وفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
 
وطالبت المنظمات بسرعة فتح ممرات آمنة وتمكينها من إيصال المساعدات الطارئة لإنقاذ حياة سكان المديرية الواقعين تحت الحصار البالغ عددهم 35 ألف نسمة ومدهم ببعض الاحتياجات الأساسية الملحة التي تساعدهم على الحياة من غذاء وايواء ومياه ودواء وخدمات صحية وغيرها.
 
وأكدت على أهمية تلبية أكبر قدر من الاحتياجات الطارئة في مجالها استعداداً لتسييرها إلى المديرية للتخفيف من معاناة أبنائها الذين تزداد حياتهم سوء كل يوم بسبب استمرار الحصار المطبق منذ 21 سبتمبر من قبل مليشيا الحوثي.
 
وأشارت إلى تسجيل حالات وفاة لعدم حصولهم على العلاج اللازم إلى جانب النقص الكبير في مخزون الغذاء ومياه الشرب واضطرارهم إلى شرب المياه الملوثة ما ينذر بكارثة إنسانية وصحية.
 
واستعرض اللقاء، تقريرا مقدما من الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين بالمحافظة، تضمن مستجدات الوضع الانساني بالمحافظة وتطورات النزوح من مديريات جنوب مأرب وغرب شبوة.
 
وأفاد التقرير بتوثيق نزوح (1811) أسرة منذ مطلع سبتمبر الماضي وحتى الرابع من أكتوبر الجاري، الى مديريات جبل مراد، الجوبة، مأرب الوادي، مدينة مأرب، وبعض عزل مديرية رحبة.
 
والثلاثاء، كشف مكتب حقوق الإنسان بمأرب، عن وفاة ثلاثة مواطنين مدنيين في مديرية العبدية، محذرا من حدوث أكبر كارثة إنسانية وإبادة جماعية لكافة سكان مديرية العبدية النائية التي تفرض عليها مليشيا الحوثي حصاراً خانقاً دون أي مبرر وأمام صمت دولي مريب منذ أكثر من نصف شهر.


Create Account



Log In Your Account