الحكومة : الحوثيون يتنصلون من التزاماتهم في الهدنة
الإثنين 13 يونيو ,2022 الساعة: 08:54 صباحاً
متابعة خاصة

أكدت الحكومة الشرعية، تنصل مليشيا الحوثي من التزاماتها في الهدنة الأممية وفي مقدمتها فتح الطرق فس محافظة تعز، جنوب غرب البلاد. 

وقالت الحكومة على لسان وزير الاعلام معمر الارياني، إن الهدنة الاممية ومفاوضات الأردن حول فتح الطرق كشفت من جديد للداخل والخارج حقيقة مليشيا الحوثي. 

وأوضح أن مليشيا الحوثي هي من تقف حجر عثرة امام جهود التهدئة واحلال السلام. 

وأضاف أن المليشيا تواصل محاصرة المدنيين، ونهب الايرادات لصالحها بدل توجيهها لدفع مرتبات الموظفين. 

وكان اتفاق الهدنة قد شمل تسليم الحوثيين لمرتبات المدنيين في مناطق سيطرتهم من عائدات السفن النفطية التي سمح بدخولها خلال فترة الهدنة. 

والارياني اتهم المليشيا الحوثية بأنها تتخذ من الملف الانساني مادة للتضليل والابتزاز والمساومة، حد قوله. 

‏ولفت إلى أن الحكومة شرعت منذ اللحظة الأولى لاعلان سريان الهدنة الاممية بتنفيذ كافة التزاماتها الواردة في اعلان الهدنة، فاوقفت إطلاق النار بمختلف الجبهات، وسهلت وصول سفن المشتقات النفطية لميناء الحديدة، واعادة تشغيل مطار صنعاء لوجهتين "الاردن، مصر"وقدمت الكثير من التنازلات في سبيل تحقيق ذلك، وفي المقابل لم تنفذ مليشيا الحوثي أياً من التزاماتها الواردة في اعلان الهدنة. 

‏وطالب الوزير الارياني المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي باعادة النظر في طريقة تعاطيهم مع مليشيا الحوثي. 

كما طالب بممارسة ضغوط حقيقية على المليشيا للانخراط بحسن نية في جهود التهدئة واحلال السلام، والحيلولة دون استغلالها للهدنة فرصة لترتيب الاوراق والتحضير لدورة جديدة من التصعيد. 

وانتهت الهدنة الاولى في الثاني من الشهر الجاري، دون تنفيذ مليشيا الحوثي لالتزاماتها، بما في ذلك فتح الطرقات بتعز. 

وقبيل انتهائها بساعات، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ موافقة الشرعية والحوثيين على تمديد الهدنة لشهرين اضافيين وبنفس بنود الهدنة الاولى. 

الهدنة جاءت ضمن مبادرة للمبعوث الأممي، شملت السماح بإعادة فتح جزئي لمطار صنعاء المغلق منذ 2016، بمعدل رحلتين اسبوعيا إلى عمّان والقاهرة، ودخول 18 سفينة نفطية إلى ميناء الحديدة (غرب)، وصرف الحوثيين لمرتبات الموظفين المدنيين في مناطق سيطرتهم، من عائدات سفن النفط. 

كما شملت الهدنة اتفاق الشرعية والحوثيين على فتح الطرقات والمعابر في مختلف المحافظات وفي مقدمتها محافظة تعز، لكن المليشيا الحوثية ترفض حتى اللحظة تنفيذ ما عليها من بنود اتفاق الهدنة بما في ذلك فتح الطرقات في تعز وبقية المحافظات



Create Account



Log In Your Account