شروط حوثية لتمديد الهدنة الأممية
الثلاثاء 26 يوليو ,2022 الساعة: 10:03 صباحاً
الحرف28 - متابعات

أعلنت جماعة الحوثي عن شروط جديدة لتمديد الهدنة الأممية التي ستنتهي في الثاني من أغسطس المقبل.
وقالت وكالة سبأ التابعة للحوثيين، إن "المجلس السياسي أكد خلال اجتماعه يوم (أمس) الاثنين، تمسكه بمواقفه السابقة تجاه تجديد الهدنة والمتمثلة بضرورة الفتح الكامل لمطار صنعاء الدولي وميناء الحديدة، وصرف مرتبات كافة الموظفين، وإعادة "بقية الخدمات التي قطعها العدوان ليضاعف معاناة أبناء الشعب اليمني".
واتهم الحوثيون الأمم المتحدة والتحالف العربي بعدم التزامهم بسد فجوة صرف المرتبات.
وزعم المجلس السياسي أنه: "بادر بفتح حساب خاص في فرع البنك المركزي بالحديدة وتم توريد إيرادات ميناء الحديدة إليه للإسهام في صرف المرتبات لكافة موظفي الدولة، فيما لم يلتزم الطرف الآخر بذلك".
وتأتي هذه الاشتراطات في الوقت الذي تتزايد فيه الضغوط الدولية على أطراف الحرب في اليمن للاتفاق على تمديد الهدنة لفترة 6 أشهر إضافية.
وتتضمن الهدنة أربعة بنود تتمثل في وقف شامل لإطلاق النار، وتيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة، والسماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء كل أسبوع.
كما تتضمن البنود أيضاً عقد اجتماع بين الأطراف للاتفاق على فتح الطرق في تعز، وغيرها من المحافظات لتحسين حرية حركة الأفراد داخل اليمن.
وكانت السعودية قادت تفاهمات مع الحوثيين في العاصمة العمانية مسقط لتنفيذ الهدنة منحت خلالها المليشيات جميع مطالبها الخاصة بتدفق المشتقات النفطية وفتح مطار صنعاء بينما جعلت من ملف حصار تعز بند للتفاوض.
ورغم اقتراب مدة انتهاء الهدنة الحالية يرفض الحوثيين فتح طرق تعز رغم تقديم المبعوث الأممي مقترحين لفتح الطرق المغلقة منذ بداية الحرب في البلاد.
وتعاني محافظة تعز حصارا عسكريا حوثيا خانقا منذ سبع سنوات، وسط اتهامات للتحالف بقيادة السعودية والإمارات بتعمد ابقاء تعز رهن الحصار ومنع السلاح اللازم عنها لاستكمال تحرير المحافظة رغم امكانياتهما العسكرية الضخمة.


Create Account



Log In Your Account