الحريزي : رحيل القوات الاجنبية من المهرة أصبح ضرورة
السبت 30 يوليو ,2022 الساعة: 10:37 صباحاً
متابعة خاصة

قال رئيس اعتصام المهرة، الشيخ علي سالم الحريزي، إن رحيل القوات الأجنبية من المحافظة اصبح ضرورة، وذلك بعد اقتحام قوات أجنبية، الخميس، لمنزله في مدينة الغيضة عاصمة المهرة. 

ودعا الحريزي جميع أبناء المهرة إلى الاستعداد للمرحلة القادمة، في إشارة إلى تصعيد محتمل، وهو ما اكده الحريزي قبل أيام في تصريحات أكد فيها استعداد أبناء المحافظة للمواجهة المسلحة. 

وقال الحريزي خلال اجتماع عقدته لجنة اعتصام المهرة برئاسته، الجمعة، إن رحيل القوات الاجنبية أصبح من الضرورة، مؤكدا أن "هذه مطالب الشعب اليمني بأكمله". 

وتعليقا على اقتحام منزله، قال الحريزي إن "اقتحام المنازل من أساليب المحتلين والجميع يعرفها، ونجدد مطالبنا برحيلهم من المهرة". 

واعتبر الحريزي اقتحام منزله "من قبل القوات الأمريكية والبريطانية والسعودية خطوة عدائية". 

وأضاف:" لا نستغرب من المحتلين للمطار من تحركهم، ولا يستطيع المحافظ الاعتراض عليهم ولا مجلس القيادة الرئاسي". 

وتابع: "الأراضي اليمنية محتلة من قبل الأمريكان والبريطانيين والدول المتحالفة معهم تفرض علينا الحصار". 

وأضاف: نتابع الأمور ونقيم الوضع عن الخطوات التي ستقوم بها اللجنة خلال الأيام القادمة، مؤكدا في الوقت ذاته أن اقتحام منزله تم بعد أيام من انتقاده للبحسني، وهذا أعتبره تهديدا مباشرا  لي. 

وأكد على أهمية عدم الاستسلام لتهديدهم، لافتا إلى أن أبناء المهرة وكل أحرار اليمن مستمرين في نضالهم حتى رحيل كل جنود الاحتلال من البلاد. 

الحريزي أكد أن منزله ليس أغلى من المطار، وطالب القوات الاجنبية بالخروج منه ومن كل منطقة يمنية يتواجدون بداخلها."لم نطلب منهم الاعتذار وإنما الرحيل من أرضنا". 

والخميس، قالت لجنة الاعتصام السلمي إن عناصر عسكرية واستخباراتية بريطانية وأمريكية وإماراتية وعناصر من الشرطة العسكرية بالمحافظة اقتحمت منزل الشيخ الحريزي في منطقة محيفيف، قبل أن تغادر تلك قوات الاحتلال المنزل بعد التجول فيه. لكن لم يكن موجودا أثناء عملية الاقتحام سوى اثنين من حراسة المنزل. 

والعام الماضي، وصلت قوات بريطانية الى المهرة، بحجة تعقب "إرهابيين" يقفون وراء الهجوم الذي استهدف سفينة في خليج عمان بطائرة مسيرة أسفر عن مقتل حارس أمن بريطاني، وفق صحيفة "إكسبرس" البريطانية، لكن القوات لم تعادر المهرة من حينها. 

بوصول القوات البريطانية إلى المهرة تكون قد انظمت إلى القوات السعودية والإماراتية المتواجدة هناك منذ سنوات. 

وعقب وصول القوات البريطانية إلى المهرة، قال رئيس اعتصام المهرة الشيخ علي الحريزي في مؤتمر صحفي عقده بمدينة الغيضة عاصمة المحافظة، إن القوات البريطانية التي وصلت الى المحافظة، أنشأت قنوات استخبارية، وجندت جواسيس لصالحها في المحافظة. 

واكد ان القوات السعودية التي تتواجد في المحافظة منذ 2017، هي حجر الأساس في وصول القوات الأجنبية إلى المهرة. 

وتسيطر القوات السعودية، على محافظة المهرة منذ 2017، وسط رفض شعبي واحد لتواجدها، وهو ذات العام الذي تأسس اعتصام المهرة وهدفه الأول مقاومة وطرد أي احتلال اجنبي للمحافظة وفي مقدمتها السعودية والامارات، وفق الاهداف المعلنة للجنة الاعتصام. 



Create Account



Log In Your Account