اليونسكو تخصص 20 مليون يورو لترميم المباني الأثرية في اليمن
الأربعاء 31 أُغسطس ,2022 الساعة: 08:30 مساءً
الحرف28 - متابعات

كشف ممثل "اليونسكو" لدى دول الخليج العربي واليمن، مدير مكتب المنظمة في الدوحة، صلاح الدين زكي، عن أكبر مشرع للمنظمة في المنطقة ويخص ترميم وإعادة تأهيل المباني الأثرية في اليمن بتكلفة 20 مليون يورو. 
وقال زكي في حوار مع وكالة "قنا" القطرية ان المشروع المدعوم من الاتحاد الاوروبي يهدف في مرحلته الثانية إلى ترميم المباني التاريخية التي تأثرت بالصراع على مدى اعوام الحرب الثمانية في ثمان محافظات يمنية بينها جزيرة سقطرى. 
واوضح ان هذه المرحلة تهدف إلى إحياء الصناعات الابداعية والثقافية من اجل توفير وسائل العيش للشباب والمجتمعات فضلا عن تنظيم الفعاليات التي تخص التراث اليمني منها نشاطات في العاصمة الفرنسية "باريس". 
واشار إلى ان المشروع في مرحلته الاولى عمل على ترميم الاسواق التاريخية و400 منزل اثري في عدن وصنعاء وزبيد, وكذلك تدريب 4 الاف شاب وشابة على اساليب الترميم. 
وكشف زكي عن توقيع اتفاقية بين مكتب اليونسكو بالدوحة ومكتبة قطر الوطنية لتنظيم معرض حول التراث الوثائقي لليمن والمزمع اطلاقه في مايو إلى يوليو 2023. 
وفي منتصف أغسطس الجاري
وكانت منظمة اليونسكو أعلنت منتصف أغسطس الجاري عن إطلاق مرحلة جديدة من مشروعها المشترك مع الاتحاد الأوروبي، لإعادة تأهيل عدداً من المباني المتضررة في صنعاء القديمة.
وآنذاك قالت المنظمة إن نحو 10الف مبنى تعرضت للضرر حسب التقييم الشامل للأضرار الذي أجري عام 2021.
يشار إلى أن سيول الأمطار كانت قد تسببت بانهيار منازل في أحيا صنعاء القديمة ووفاة عددا من المواطنين وباتت تهدد كثير من المنازل القديمة، وذلك نتيجة الاهمال وعدم الاهتمام بمجاري تصريف السيول منذ سيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية.


Create Account



Log In Your Account