مسؤول محلي: مئات الأسر في مأرب لاتزال مشردة
الخميس 08 سبتمبر ,2022 الساعة: 06:11 مساءً
الحرف28 - متابعات

قال وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، اليوم الخميس، إن "عدم الانتظام في توزيع المساعدات الشهرية أو تأخير صرفها عن موعدها المحدد يفاقم من معاناة النازحين ويضاعف من تردي أوضاعهم المعيشية الحرجة".
وأضاف خلال لقائه مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي بعدن، مارك غوردون، أن "هناك مئات الأسر لاتزال مشردة بدون مأوى ولا غذاء ولا ماء بسبب الظروف المناخية والعواصف والأمطار والسيول التي شهدتها المحافظة مؤخرا مما يستدعي سرعة تدخل من قبل الشركاء لتقديم الاستجابة الطارئة لهم". 
وطالب مفتاح إدارة برنامج الغذاء العالمي بسرعة إدراج قوائم النازحين الذين تم التحقق من حاجتهم للحصص الغذائية واستكمال نقل حصصهم الغذائية.
وتحتضن محافظة مارب أكثر من مليوني نازح يشكلون 60٪ من اجمالي عدد النازحين في اليمن. 
من جانبه أبدى مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي استعداده  للعمل على أستيعاب كافة الفئات الأكثر حاجة ضمن مساعدات البرنامج القادمة.
وقال في تصريح نقلته وكالة الأنباء الرسمية (سبأ) إن البرنامج سيقوم بمعالجة كافة الإشكاليات التي رافقت عمل الشركاء والموردين خلال الفترة الماضية وكذلك تصحيح آلية تتبع حركة النازحين وإيجاد حلول عملية لها من خلال اعتماد برنامج إدخال وتحديث لبيانات النازحين بشكل  رقمي.
وتعتبر مأرب بمثابة ملجأ للكثير من النازحين الذين فروا هربا من المعارك أو أملوا ببداية جديدة في مدينة ظلت مستقرة لسنوات.
ويدور النزاع في اليمن بين حكومة يساندها منذ العام 2015 تحالف عسكري تقوده السعودية، والمتمردين الحوثيين المدعومين من إيران والذين يسيطرون على العاصمة صنعاء ومناطق في شمال وغرب البلاد منذ 2014.
وأسفر النزاع عن مقتل عشرات آلاف الأشخاص، بينهم الكثير من المدنيين، وفق منظمات إنسانية عدة.
وما زال نحو 3,3 ملايين شخص نازحين بينما يحتاج 24,1 مليون شخص أي أكثر من ثلثي السكان، إلى المساعدة، وفق الأمم المتحدة التي أكدت مرارا أن اليمن يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم حاليا.


Create Account



Log In Your Account