متحدث أممي: قلقون من مصادرة أراضي المدنيين في مناطق الحوثيين
الجمعة 16 سبتمبر ,2022 الساعة: 02:38 مساءً
الحرف28 - متابعات

قال الناطق الرسمي، ستيفان دوجاريك، إن الأمم المتحدة في اليمن تعرب عن قلقها إزاء التقارير التي تتحدث عن مصادرة وإتلاف أراضٍ وحقول تابعة للمدنيين في المناطق التي تسيطر عليها جماعة الحوثي في مديرية بيت الفقيه جنوبي الحديدة.
وتنشط جماعة الحوثي منذ سيطرتها على صنعاء للسيطرة المباشرة على أراضي المواطنين في محيط العاصمة ومحافظات عدة خاضعة لسيطرتها ضمن ما يعتقد أنها خطة لتغيير دمغرافي بدوافع أمنية تحسبا لأي انتفاضة شعبية ضد سلطات الجماعة التي  عززت قوتها بفعل تلاعب التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات بمسار الحرب.
وأضاف دوجاريك في المؤتمر الصحفي اليومي من المقر الدائم بنيويورك، للصحفيين أن التقارير التي تتحدث عن سقوط ضحايا مدنيين، واعتقالات وتهجير قسري بين سكان هذه القرى مقلقة للغاية، "ونتخذ خطوات للتحقق من هذه التقارير المزعجة".
وتابع: "نذكر الحوثيين بضرورة التصرف وفقا للقانون الدولي لحقوق الإنسان."
والأسبوع الماضي، ذكرت تقارير إعلامية أن ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، اقتحمت قرى منطقة القصرة الساحلية بمديرية بيت الفقيه جنوبي محافظة الحديدة، غربي البلاد. 
وأوضحت المصادر أن مليشيا الحوثي اقتحمت القرى بقوة عسكرية كبيرة، مكونة من 30 طقماً محملة بالمسلحين، ومصحوبة بـ 8 جرافات قامت بجرف أراض تابعة للمواطنين. 
وأضافت أن عملية الاقتحام تمت وسط إطلاق نار كثيف من أسلحة خفيفة ومتوسطة أطلقتها عناصر المليشيا وأسفرت عن سقوط إصابات لم يتبين عددها حتى الآن.
كما داهمت أيضاً منازل مواطنين واختطفت العشرات منهم وأفزعت الاطفال والنساء، وفق المصادر. 
ووفق المصادر فإن عدد المختطفين بلغ نحو 70 شخصا من أبناء هذه القرى زج بهم الحوثيون في السجون، فيما لا تزال الأطقم منتشرة بقرى المنطقة، كحماية للجرافات التي جرفت مساحات من الأراضي والمراعي والسواقي التابعة للمواطنين. 
ويقود الحملة الحوثية، القيادي الحوثي المدعو "ابو ياسين"، وينتمي لمحافظة صعده ومسؤول عن الأمنيين في المربع الجنوبي بمحافظة الحديدة، إضافة الى القيادي الحوثي "ابو احمد الهادي" وهو مسؤول عن لجنة الحشد للجبهات في المحافظة. 










Create Account



Log In Your Account