اتهامات لشرطة عدن بالاختطاف الممنهج لأبناء المناطق الشمالية بهدف ابتزازهم
الإثنين 19 سبتمبر ,2022 الساعة: 12:37 مساءً
متابعة خاصة

يتهم حقوقيون شرطة العاصمة المؤقتة عدن باختطاف أبناء المناطق الشمالية، بهدف ابتزازهم لاحقا. 

وقال الناشط الحقوقي الجنوبي، رئيس منظمة راصد، انيس الشريك، إن شرطة كريتر بالعاصمة المؤقتة عدن تقوم باختطاف أبناء المحافظات الشمالية وتلفق لهم تهما بهدف ابتزازهم بالمال للإفراج عنهم. 

وأوضح أن  شرطة كريتر عدن " متخصصة ابتزاز" وانها تقوم بمداهمة بعض الفنادق واعتقال بعض ابناء المحافظات الشماليه وتلفيق لهم تهم ثم يتم إطلاق سراحهم بملايين من الريالات. 

وأضاف "اخر الضحايا كانوا من محافظة اب ولا زال هناك الكثير داخل سجن شرطة كريتر من ابناء المحافظات الشماليه لهذا الهدف ولابتزاز. 

واكد ان هناك اطفال من بين المختطفين لدى شرطة كرتير. 

وقبل أيام، داهمت أطقم عسكرية موالية للامارات وتنتسب لشرطة كريتر، فندق مركز المدينه واعتقلت 11 شخص من ابناء تعز، وفق مصادر محلية وحقوقية. 

وأضافت ان القوات احتجزت المواطنين ال 11 في سجن الشرطة ورفضت اطلاق سراحهم. 

المصادر ذاتها اكدت ان المواطنين الـ11 كانوا في عدن لاستكمال اجراءات استخراج جوازات لهم. 

ومنذ سيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا على عدن وابين ومحافظات أخرى جنوبية في اغسطس 2019، شهدت اعمال العنف والاعتقالات بحق أبناء المحافظات الشمالية تصاعدا كبيرا دون تدخل من الحكومة التي ظلت صامتة رغم ان بعض الحوادث تحولت إلى قضايا رأي عام. 



Create Account



Log In Your Account