الكويت تدعو المجتمع الدولي لمحاسبة الحوثيين على هجوم الضبة "حفظا لإمدادات الطاقة"
السبت 22 أكتوبر ,2022 الساعة: 05:53 مساءً
متابعة خاصة


ادانت دولة الكويت "الهجوم الارهابي" الذي استهدفت فيه ميليشيا الحوثي ميناء الضبة النفطي في حضرموت أثناء رسو سفينة لشحن النفط الخام من الميناء. 

وقالت وزارة الخارجية الكويتية إن هذا الهجوم الارهابي يعد انتهاكا صارخا للأعراف والقوانين الدولية وخرقا لقرار مجلس الأمن رقم 2216. 

وأضافت أن الهجوم الارهابي يؤكد استمرار نهج ميليشيا الحوثي في استهداف المنشآت المدنية وتهديد إمدادات الطاقة وممرات التجارة العالمية. 

ودعت الخارجية الكويتية المجتمع الدولي إلى التحرك السريع والفاعل لردع مثل هذه الأعمال ومحاسبة مرتكبيها صيانة للأمن والسلم وحفظا لإمدادات الطاقة وممرات التجارة العالمية.
  
وفي وقت سابق من اليوم، أدان المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، الهجوم الجوي الذي تبنته مليشيا الحوثي يوم أمس 21 تشرين الأول / أكتوبر على الباخرة النفطية في ميناء الضبة بمحافظة حضرموت. 

ووصف غروندبرغ، هذا التصعيد العسكري ب"المقلق للغاية".

ودعا الأطراف "في هذه المرحلة المفصلية إلى التحلي بأقصى درجات ضبط النفس ومضاعفة جهودهم لتجديد وتوسيع الهدنة، ووضع الأُسس نحو وقف دائم لإطلاق النار، وتفعيل مسار العملية السياسية لإنهاء الصراع" .

وأضاف "أؤكد من جديد أنه يجب على جميع الأطراف الامتثال لالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي لحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية". 

وأمس، هاجمت المليشيا الحوثية ميناء الضبة النفطي بطائرتين مفخختين، بالتزامن مع وصول سفينة يونانية لنقل النفط. 

وقال محافظ حضرموت مبخوت بن ماضي إن الطائرتين المفخختين سقطتا في منطقة بين الناقلة النفطية والعوّامة، دون سقوط أضرار. 

وأشار بن ماضي إلى إجراءات عديدة اتخذتها السلطة المحلية عقب الهجوم. 

وقال "اتخذنا إجراءات بإبعاد السفينة بمسافة 12 ميلاً خارج الميناء (..) وأوقفنا ضخ النفط من شركة "بترومسيلة" إلى الميناء"، إلى جانب إخراج كثير من العاملين من الميناء. 

وأكد المحافظ أن السلطات بالمحافظة بصدد ترتيبات أمنية لدخول السفينة من جديد واستئناف العمل 

وكشف ابن ماضي عن أن الحوثيين" كانوا بعثوا تهديدات إلى وزارة النقل اليونانية والتي أرسلتها إلى ناقلة النفط". 

وأضاف أن السفينة كان من المقرر أن تدخل الميناء قبل أسبوع. 

وكانت المليشيا الحوثية قد هددت في الثاني من أكتوبر الجاري، وهو يوم الذي انتهت فيه الهدنة، باستهداف شركات النفط العالمية والبواخر التابعة لها، إن لم تتوقف عن العمل في اليمن. 



Create Account



Log In Your Account