حضرموت.. قوات أمنية وعسكرية تمنع إقامة لقاء شبابي سلمي والقبائل تحمل السلطة المحلية المسؤولية
الأربعاء 08 نوفمبر ,2023 الساعة: 04:39 مساءً
متابعة خاصة

منعت قوات أمنية وعسكرية في حضرموت، إقامة لقاء تشاوري شباب سلمي بالمحافظة، يهدف لمناقشة قضايا المجتمع وتمين الشباب والمرأة من القيادة، واعتقلت أحد الشباب المنظمين للفعالية. 

وقالت مصادر محلية، إن قوات أمنية وعسكرية، أقدمت على منع تنفيذ اللقاء الذين كان مقرر إقامته صباح اليوم الاربعاء في مدينة المكلا. 

كان قد أعلن عن إقامة لقاء شبابي موسع لقادة المنظمات والملتقيات والمكونات والنشطاء والشخصيات الفاعلة والطلاب بساحل حضرموت، تحت عنوان "المشاركة في تبني القضية الحضرمية وتمكين الشباب والمرأة من القيادة وإنتزاع الحقوق والحفاظ على المكتسبات الحضرمية. 

من جانبه، أدان حلف قبائل حضرموت، ما أقدمت عليه مجموعة من الأطقم المسلحة تابعة لمعسكر الربوة وقوات من الأمن العام بمنع إقامة اللقاء، في قاعة الأندلس بالمكلا بقوة السلاح وبطريقة عنجهية. 

واعتبر الحلف في بيان له، أن ذلك "يعد مؤشرا خطيرا يضاف إلى سابقاتها ونذر بعواقب وخيمة، وخاصة عندما تصل إلى قمع الحريات والاعتقالات، ومنها اعتقال الشاب بدر بن ناصر المشجري، مناشدًا بالإفراج عنه فورًا". 

وحمل الحلف محافظ حضرموت رئيس اللجنة الأمنية مسؤولية ما جرى، وضمان حق المواطنين في التعبير عن الرأي وإقامة الفعاليات والكف عن سياسة القمع وتكميم الأفواه.


Create Account



Log In Your Account