غزة.. القسام تعلن قتل جنود صهاينة وحصيلة الضحايا في ارتفاع إثر ضربات الاحتلال على القطاع
الإثنين 12 فبراير ,2024 الساعة: 09:20 مساءً

في اليوم الـ 129 من العدوان الصهيوني على غزة على قطاع غزة، كتائب القسام تعلن قتل 10 جنود اسرائيليين من المسافة صفر، وسرايا القدس تقول إنها نصبت كمينا لقوة إسرائيلية، وأوقعت أفرادها بين قتيل وجريح. 

وأعلنت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أنها أجهزت على 10 من جنود الاحتلال الإسرائيلي من نقطة صفر في منطقة عبسان الكبيرة شرق خان يونس جنوبي قطاع غزة. 

وأضافت أنها تمكنت من تفجير عبوة مضادة للأفراد بقوة إسرائيلية في نفس المنطقة وأوقعت أفرادها بين قتيل وجريح. 

يأتي ذلك فيما اعترف الجيش الإسرائيلي اليوم بمقتل عسكريين اثنين وإصابة 9 في معارك جنوب قطاع غزة خلال الـ24 ساعة الماضية. 

كما يأتي إعلان القسام عن قتل 10 جنود خلال ساعات بعد أن أكدت مصادر إعلامية إسرائيلية تعرض جيش الاحتلال لكمين وصفته بالكبير والمحكم نفذته المقاومة الفلسطينية في خان يونس، أودى بحياة أكثر من 11 جنديا. 

وقالت المصادر إن "الحدث الأمني وقع جنوب شرق خان يونس على شكل كمين محكم، واستغرق نقل القتلى والجرحى ساعات". 

قصف وكمين 

من ناحية أخرى، قالت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، إنها قصفت بقذائف هاون موقع قيادة وسيطرة للقوات الإسرائيلية في محور التقدم وسط خان يونس. 

كما قالت إنها أوقعت قوة إسرائيلية في كمين محكم بخان يونس مع ساعات فجر اليوم الاثنين. 

وذكرت أن مقاتليها باغتوا عناصر القوة بالأسلحة الرشاشة والقذائف المضادة للأفراد والتحصينات والعبوات، مُوقعين قتلى وجرحى في صفوفهم.
ارتفاع حصيلة الشهداء 

ارتفعت الاثنين، حصيلة الحرب على قطاع غزة التي تُحاكم إسرائيل إثرها بتهمة الإبادة الجماعية، لتبلغ "28 ألفا و340 شهيدا" منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي".

وأفادت الوزارة، في بيان، بـ"ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي إلى 28 ألفا و340 شهيدا و67 ألفا و984 مصابا منذ السابع من أكتوبر". 

وأضافت: "الاحتلال الاسرائيلي ارتكب 19 مجزرة ضد العائلات في قطاع غزة راح ضحيتها 164 شهيدا و 200 إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية". 

وذكرت الوزارة أنه "لازال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات يمنع الاحتلال وصول طواقم الاسعاف والدفاع المدني الوصول اليهم". 

وعن مدينة رفح التي تعرضت لقصف إسرائيلي ليل الأحد/الاثنين، قال متحدث الوزارة أشرف القدرة، في بيان وصل الأناضول نسخة منه: "67 شهيدا وصلوا المستشفيات نتيجة المجزرة التي ارتكبها الاحتلال الاسرائيلي بمدينة رفح ولا زالت عملية انتشال الضحايا مستمرة". 

يأتي ذلك بينما دخلت الحرب الإسرائيلية على غزة شهرها الخامس، ومعظم ضحاياها من الأطفال والنساء، وفق السلطات الفلسطينية، كما تسببت في "دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب الأمم المتحدة. 

وشهدت رفح فجر الاثنين ليلة دامية راح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى إثر غارات إسرائيلية عنيفة، واشتباكات بين المقاومين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي شمال غرب المدينة المكتظة بالنازحين، في تجاهل إسرائيلي واضح للتحذيرات الدولية. 

المصدر: الجزيرة + وكالات


Create Account



Log In Your Account