الحرب على غزة.. الاحتلال يجبر آلاف النازحين على مغادرة مجمع ناصر ويرتكب مجازر جديدة
الأربعاء 14 فبراير ,2024 الساعة: 09:38 مساءً
متابعات

اجبرت قوات الاحتلال آلاف النازحين مغادرة مستشفى ناصر المحاصر بخان يونس، ونفذت قصفا مكثفا على مناطق بوسط وجنوبي غزة مما أسفر عن شهداء وجرحى، بعد أن ارتكبت 11 مجزرة جديدة خلال 24 ساعة، في اليوم الـ131 من الحرب على القطاع. 

وقالت وزارة الصحة في غزة، إن الاحتلال ارتكب خلال الـ24 ساعة الماضية 11 مجزرة ضد المدنيين، راح ضحيتها 103 شهداء و145 مصاباً. 

وأوضحت أن ضحايا العدوان الإسرائيلي ارتفعت إلى 28576 شهيداً و68291 مصاباً منذ بدء الحرب على غزة.

كذلك، أكدت وسائل إعلام نقلا عن شهود عيان،  أن جيش الاحتلال أجبر آلاف النازحين الفلسطينيين، اليوم الأربعاء، على الخروج قسراً من مجمع ناصر الطبي في مدينة خانيونس، جنوبي قطاع غزة.
 
وقالت المصادر، إنّ جيش الاحتلال أجبر آلاف النازحين على مغادرة المستشفى وسط إطلاق نار في ساحتها ومحيط المناطق التي يوجد فيها النازحون، مشيرين إلى أنّ آلاف النازحين غادروا المستشفى بالفعل في طابور واحد نحو المناطق الشرقية للمدينة التي تتوغل القوات الإسرائيلية بمناطق واسعة منها.
 
وبيّنت أنّ جيش الاحتلال رسم ممراً للنازحين للسير فيه وصولاً إلى المناطق الشرقية، فيما يطلق النار على كل من يتحرك خارج الممر سواء داخل المستشفى أو خارجها، مضيفين، أنّ آليات جيش الاحتلال الإسرائيلي تواصل حصار مجمع ناصر الطبي وتجرف أسواره تمهيداً لإمكانية اقتحامه لاحقاً. 

فيما واصلت المقاومة الفلسطينية الاشتباك مع الجيش الإسرائيلي في عدة محاور بالقطاع بعد أن وجهت له ضربات في خان يونس أمس، في حين تواجه المحادثات الرامية لإبرام اتفاق لوقف القتال وتبادل الأسرى تعقيدات كبيرة. 

وعلى الجبهة الشمالية، تتزايد احتمالات تصعيد المواجهة بعد أن وجّه حزب الله اللبناني ضربة صاروخية قوية استهدفت مواقع عسكرية إسرائيلية في مدينة صفد بالجليل الأعلى.


Create Account



Log In Your Account