وزارة الأوقاف تحث خطباء المساجد والعلماء بالتأكيد على جُرم الحوثي بتفجير المنازل في رداع
الخميس 21 مارس ,2024 الساعة: 02:31 مساءً
متابعات

أصدرت وزارة الأوقاف والإرشاد، بالعاصمة المؤقتة عدن، تعميمًا هامًا لخطباء المساجد والعلماء والدعاة والمرشدين بعموم محافظات الجمهورية، لتسليط الضوء على جريمة المليشيات الحوثية في تفجير منازل المواطنين في رداع البيضاء. 

والثلاثاء، فجرت عناصر مليشيا الحوثي، عددا من المنازل على رؤوس ساكنيها في حارة الحفرة بمدينة رداع، ما أدى إلى سقوط العشرات بين قتيل وجريح معظمهم أطفال ونساء، بينهم أسرة مكونة من 9 أفراد لقيت حتفها بالكامل. 

وحثت الوزارة على التأكيد على حرمة الدماء وبيان جُرم ما ارتكبته المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة إيرانيًا من مجزرة مروّعة تمثلت بهدم منازل أهالي ( الزيلعي، واليريمي، وآل ناقوس) على رؤوس ساكنيها بمدينة رداع في محافظة البيضاء.

وأضافت أن المجزرة الحوثية التي راح ضحيتها عدد من الأرواح البريئة من النساء والأطفال والشيوخ في نهار رمضان وسقوط جرحى وترويع الآمنين، "تؤكد وحشية المليشيا وإمعانها في إيذاء الشعب اليمني الصابر دون اكتراث لحرمة الشهر المبارك، وتستحضر معها جرائم الاحتلال الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني". 

وأكد التعميم الصادر عن وزير الأوقاف والإرشاد الشيخ الدكتور محمد بن عيضة شبيبة على أن هذه الجريمة ليست سوى جزء يسير من سجل المليشيا الدموي الحافل بالجرائم والانتهاكات منذ نشأتها،  حيث فجّرت ودمرت آلاف المنازل والمساجد والمنشآت، الخاصة والعامة، ولا تزال تمارس سلوكها الإجرامي ضد اليمنيين بزعم الانتصار لغزة وفلسطين، ما يكشف زيف ادعاءاتها وكذب شعاراتها.


Create Account



Log In Your Account