المبعوث الامريكي : حل أي أزمة في المنطقة مرتبط بالسلام في اليمن
الجمعة 05 أبريل ,2024 الساعة: 01:05 صباحاً
الحرف28 - خاص


قال المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ، إنه "لن يكون من الممكن حل أي أزمة في المنطقة قبل أن تتمكن جهود السلام في اليمن من المضي قدما". 

وشدد ليندركينغ، ضرورة "البناء على التقدم الذي تم إحرازه" للوصول الى اتفاق سلام باليمن. 

وفي حين تحدثت ليندركينغ عن خارطة طريق السلام التي اتفقت عليها الأطراف، قال إنها "قد لا تكون الخارطة كاملة وقد تمثل تحديات"، لكنه أكد "موافقة أطراف النزاع الرئيسية عليها واعتمادها من قبل العمانيين والأمم المتحدة تمنحنا فرصة للاستفادة من هذه المبادئ للدفع بعملية السلام قدما". 

وفيما يتعلق بالهجمات على السفن في البحر الاحمر، قال ليندركينغ إنها "تقوّض عملية السلام في اليمن، بعدما كانت الجهود الدولية قاب قوسين من التوصل إلى اتفاق دائم في هذا البلد الذي مزّقته الحرب لسنوات طوال". 

واعتبر ليندركينغ، أن هجمات الحوثيين تعقّد الأوضاع الإنسانية والإغاثية، وتمنع وصول المساعدات إلى الشعب اليمني وإلى قطاع غزة في آن.  

وشدد على أهمية التشاور مع الشركاء الإقليميين الذين لديهم مصلحة قوية في التوصل إلى نتيجة سلمية لهذا الصراع، أي سلطنة عمان والمملكة العربية السعودية وغيرهما. 

وقال ان السعي والعمل على التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار من خلال المحادثات اليمنية-اليمنية هو أهم ما في المسألة. "واعتقد أن مجلس الأمن الدولي ودول المنطقة يريدون تحقيق ذلك". 

وكان ليندركينغ قد زار قبل ايام السعودية وعمان لبحث سبل استئناف عملية السلام باليمن التي توقفت عقب احداث 7 اكتوبر في فلسطين، والعدوان الصهيوني على غزة. 

وتقود سلطنة عمان وساطة مكثفة لانهاء الحرب في اليمن، والتي توجت باعلان المبعوث الأممي لليمن هانس غروندبرغ، العام الماضي، بخارطة طريق تبدأ بايقاف شامل لاطلاق النار واطلاق سراح الأسرى وفتح الطرقات وترتيبات سياسية واقتصادية.




Create Account



Log In Your Account