ما هدف العرض العسكري الكبير الذي كانت ستنظمه الشرعية في أبين وأوقفته السعودية بضغوط قوية ؟
الخميس 24 ديسمبر ,2020 الساعة: 05:47 مساءً

قالت مصادر أمنية، اليوم، إن التحالف الذي تقوده السعودية، اعترض عرض "أمني عسكري" كبير في مدينة شقرة بمحافظة أبين جنوبي البلاد.

وأوضح مصدر أمني، إن العرض الأمني كان سيضم وحدات كبيرة من قوات الأمن والقوات الخاصة والشرطة العسكرية الحكومية".

وأضاف المصدر، وفق المهرية نت، أن "التحالف ضغط على الرئاسة اليمنية بإصدار أوامر وتوجيهات تتضمن وقف إقامة العرض عقب ساعات قليلة من إقامته".

وبحسب المصدر إلى أن "العرض كان هدفه إرسال عدة رسائل للسعودية راعية اتفاق الرياض عقب تنصلها من إدخال القوات الأمنية والعسكرية لتسلم مهماها في مدينة زنجبار(عاصمة محافظة أبين) تنفيذاً للشق العسكري من اتفاق الرياض.

وتتخذ اللجنة السعودية (المعنية بمراقبة وقف إطلاق النار)، من مدينة شقرة بمحافظة أبين مقراً لها، ومعها توجد قوة عسكرية سعودية كبيرة، وصلت المدينة في وقت سابق من هذا الشهر.

وترفض مليشيا المجلس الانتقالي السماح للقوات الأمنية والعسكرية تسلم مواقعها ومهامها السابقة في أبين والعاصمة المؤقتة عدن، في تناقض مخالف لما يسمى بـ"اتفاق الرياض" الذي ترعاه السعودية.

وتعرضت الشرعية اليمنية، لضغوط سعودية كبيرة، دفعت بالرئاسة اليمنية إلى التسرع في إعلان الحكومة الجديدة، قبل تطبيق الشق العسكري والأمني من الاتفاق، وذلك بهدف تحقيق نصر إعلامي، رغم عدم انسحاب مليشيا الانتقالي من معسكرات أبين وكافة معسكرات عدن.


Create Account



Log In Your Account