اختبار الحمض النووي لم يعثر على أي أثر للتونة في شطائر التونة لسلسلة مطاعم شهيرة
الخميس 24 يونيو ,2021 الساعة: 01:26 مساءً
متابعات- مونت كارلو

بعد عدة سنوات من الدعاوى القضائية ضد سلسلة "صب واي" للمأكولات السريعة بشأن لحم التونة المستخدم في وجباتها، بينت نتيجة اختبار حديث للحمض النووي في عدد من مطاعمها عدم وجود أي أثر لسمك التونة في الشطائر التي تقدمها.


ونقلت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية السبت 19 حزيران/يونيو 2021 عن المختبر الذي أنجز اختبارات الحمض النووي قوله "لم يكن هناك أي أثر للحمض النووي للتونة في العينة" التي تم الحصول عليها من المطعم، مضيفاً إنه يتعذر تحديد نوع المواد المستخدمة.



هذه هي النتائج التي توصل إليها تحليل مخبري تجاري لسندويشات التونة في سلسلة مطاعم "صب واي" الشهيرة والتي تم شراؤها في ثلاثة مواقع مختلفة في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية.

وفي كانون الثاني/يناير 2021، تم رفع دعوى قضائية ضد "صب واي" بتهمة أن التونة المستخدمة ليست فعلياً لحمة تونة. وردت السلسلة في ذلك الوقت أن الشكوى لا أساس لها من الصحة وزعمت أنها كانت تشتري فقط نوعي تونة محددين يسميان "التونة الوثابة" و"التونة ذات الزعانف الصفراء" من مصايد الأسماك التي لم يتم استغلال مخزونها بشكل مفرط.

لكن نتائج الاختبار الأخير تتعارض مع تصريحات السلسلة. ووفقاً لمتحدث باسم المختبر، هناك سيناريوهان محتملان: "إما أن التونة تمت معالجتها بكثافة لدرجة أننا لم نتمكن من التعرف عليها أو ببساطة أنه لا يوجد أي شيء له علاقة بالتونة في هذا المنتج".

في هذه الأثناء، تواصل شركة "صب واي" محاربة دعوى جماعية مرفوعة ضدها في محكمة في كاليفورنيا تتهمها بتقديم ادعاءات كاذبة بشأن لحم التونة. وتزعم الدعوى القضائية أن "الاختبارات المستقلة أكدت مراراً وتكراراً" أن السلسلة تصنع منتجاً من التونة لا يحتوي على تونة فعلية وتدعي أن الشركة تستفيد من التسميات الخاطئة لمنتجات التونة لاستخدام مكونات أرخص.



Create Account



Log In Your Account