نجل مسؤول سابق يعمل مع الإمارات حاليًا يطلب من برلمان الحوثيين التراجع عن إسقاط عضويته ويؤكد أنه لم يعترف بشرعية هادي
الخميس 15 يوليو ,2021 الساعة: 07:45 مساءً
الحرف28- متابعة خاصة

طالب عضو مجلس النواب صهيب حمود  الصوفي، مجلس النواب التابع للحوثيين بالتراجع عن إسقاط عضويته، معلنًا عدم اعترافه بالحكومة الشرعية.

وقال الصوفي وهو نجل رئيس جهاز المخابرات السابق الذي يعمل مع الإمارات حاليًا، في رسالة وجهها إلى رئيس مجلس النواب التابع للحوثيين، يحيى الراعي "أطالب  بسرعة إعادة النظر في التظلم المقدم من قبلي حول قرار المجلس بإدراج اسمي ضمن القائمة لعدد (۳۹) عضوا من أعضاء مجلس النواب لإسقاط عضويتهم".

والسبت الفائت، أقدم مجلس النواب الخاضع للحوثيين في صنعاء، على إسقاط عضوية 39 نائباً من أعضاء البرلمان الموالين للحكومة الشرعية.

لكن الصوفي تبرأ من موالاته للشرعية وأكد عدم اعترافه بشرعية الرئيس هادي.

وقال  الصوفي وهو عضو في مجلس النواب عن حزب المؤتمر الشعبي العام،  إنه لم يعترف بشرعية الرئيس عبدربه منصور هادي وأنها لم تعترف به، حد تعبيره.

وأضاف "في الوقت الذي لم أتقاضى راتبي من صنعاء، فإن الشرعية تصنفني في قائمة العملاء للداخل كما يقولون ولا أتقاضى منهم راتبامع ثبوت هذا الحق على خزينة الدولة التي تستقبل موارد الوطن دون ربطه بالمواقف السياسية".

وتابع "لم يحدث مني ذات يوم أي إساءة لأنصار الله لا بالقول ولا بالفعل وأعيش مغتربا في أثيوبيا بعيدا عن السياسة وأوجاعها".

واتهم الحكومة الشرعية والحوثيين بمصادرة أملاكه في تعزوصنعاء.

ووفق الصوفي فإن توجيهات من رئيس المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين، مهدي المشاط ، صُدرت بإستثنائه من قائمة المتعاملين مع "العدوان" (إشارة إلى التحالف العربي الذي يقاتل الحوثيين).


وينشط حمود  الصوفي رئيس جهاز المخابرات السابق  بالتجارة في كلا من الامارات والسعودية وأثيويبا ويعمل مستشارا أمنيا لمحمد بن زايد في الملف اليمني وله نفوذ في مايتصل بالسياسات الإماراتية تجاه محافظة تعز تحديدا.

وسبق له العمل مع الحوثبين بعد الإنقلاب ويتهم بتجنيد آلاف المقاتلين من انصاره في صفوف الحوثيين بينهم إبن شقيقته فؤاد غليس أحد ابرز المقربين منه واوكل له رئاسة فرع المؤتمر الشعبي الموالي للحوثيين في شرعب السلام، مسقط الصوفي وما يزال ينشط في صفوف المليشيات حتى الآن.

وكان الناشط السياسي اليمني والقيادي السابق في حزب المؤتمر  ياسر اليماني، كشف في شهر سبتمبر 2020، عن قيام عضو مجلس النواب صهيب حمود الصوفي ووالده بتجهيزات لإنشاء أكبر مصنع للصناعات الدوائية في اثيوبيا.

 


Create Account



Log In Your Account