الحكومة تتفق مع شركة أمريكية على إنشاء بنك للمعلومات النفطية
الجمعة 24 يونيو ,2022 الساعة: 07:50 مساءً
الحرف28 - متابعات

أعلنت وزارة النفط التابعة للحكومة اليمينة، الجمعة، أنها توصلت لاتفاق مع شركة شلمبرجر الأمريكية العالمية، من أجل استئناف عملها في إنشاء بنك للمعلومات النفطية في عدن.
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن مصدر مسؤول في وزارة النفط والمعادن قوله، إن "إنشاء بنك المعلومات في عدن سيعمل على تمكين وزارة النفط من حصر تعاملها مع الشركات النفطية الأجنبية والوطنية العاملة في مجال إستكشاف وإنتاج النفط والغاز".
وتهدف هذه الخطوة إلى "التحكم بالمعلومات وتشجيع الشركات على الإستثمار وتنمية الموارد المالية ودعم الاقتصاد الوطني، والمساهمة في وضع السياسات الوطنية الخاصة بتطوير قطاع النفط والغاز وجذب الإستثمارات العالمية بعيداً عن هيمنة وسيطرة الحوثيين"، وفق المصدر.
وأوضح أن مهام بنك المعلومات تشمل إستلام وفحص ومعالجة وتحليل وحفظ كافة المعلومات البترولية القديمة والحديثة المنفذة في جميع القطاعات البترولية في اليمن وفقاً للمقاييس العالمية المتبعة في نظم إدارة المعلومات البترولية وبناء قاعدة معلوماتية متكاملة عن الصناعة البترولية.
وذكر أن مشروع بنك المعلومات يتضمن شبكة معلوماتية متكاملة، ومركز تتوفر فيه جميع المعلومات الجيولوجية والمسوحات الزلزالية ومعلومات الإنتاج والمكامن النفطية وحفر الآبار.
واعتبر المصدر أن المشروع "سيمثل قيمة كبيرة للدولة ويعزز من عملية الترويج للقطاعات المفتوحة في اليمن ويفتح المجال لتنفيذ الدراسات التحليلية والتقييمية". 
وتوقف إنتاج النفط في اليمن منذ بداية الحرب عام 2015.
ويعتبر قطاع النفط والغاز أهم مصدر لمعظم إيرادات الحكومة في اليمن الذي يعتمد على صادرات النفط الخام في تمويل 70 بالمئة من الإنفاق في الميزانية.
وتراجع الإنتاج حاليا إلى 55 ألف برميل يوميا بعد أن كان قبل الحرب ما بين 150 و200 ألف برميل يوميا، في حين كان يزيد على 450 ألف برميل يوميا عام 2007 وفقا للبيانات الرسمية.


Create Account



Log In Your Account